برعاية "هي"... "التعاون الإسلامي" تحتفي باليوم العالمي للمرأة

جانب من اللوحات

جانب من اللوحات

جانب من الحضور

جانب من الحضور

جانب من الحضور

جانب من الحضور

جانب من المعرض

جانب من المعرض

مها عقيل وجيهان فلمبان من غدارة الإعلام والمشرفات على تنظيم الحفل

مها عقيل وجيهان فلمبان من غدارة الإعلام والمشرفات على تنظيم الحفل

مـها عقيل

مـها عقيل

مـها عقيل

مـها عقيل

 مها عقيل ود. جيهان فلمبان ودينا مدني

مها عقيل ود. جيهان فلمبان ودينا مدني

 بعض أعمال الكاريكاتور

بعض أعمال الكاريكاتور

 بعض أعمال الكاريكاتور

بعض أعمال الكاريكاتور

 السفير عبدالله عالم.

السفير عبدالله عالم.

إحدى الأعمال التي تعبر عن المرأة السعودية

إحدى الأعمال التي تعبر عن المرأة السعودية

أثناء عرض الفيلم

أثناء عرض الفيلم

إعداد: إسراء عماد
 
برعاية وحضور "هي" أقامت الأمانة العامة لمنظمة التعاون الإسلامي في مقرها في جدة، مساء الأحد 9 مارس 2014، حفلاً بمناسبة اليوم العالمي للمرأة، حضره نخبة من الدبلوماسيين وسيدات المجتمع والإعلاميين، وذلك في ظل أجواء مفعمة بالتنوع الثقافي الذي تجسد من خلال الملابس التقليدية والتراثية التي كان يرتديها المشاركون.
 
لفت نظرنا بمجرد دخولنا صالة الإحتفال معرضاً للوحات تشكيلية وصور فوتوغرافية شاركت بها فنانات حول جوانب مختلفة من موضوع المرأة، إضافة إلى معرض للرسوم الكاريكاتيرية أبرزت حس الفكاهة لدى الشعب السعودي، كان الجميع يتجول بين تلك اللوح مستمتعاً بها، ثم يتوقف الجميع لقراءة العبارات الضاحكة التي كتبت على الأعمال الكاريكاتورية، كما تضمن الحفل عرض فيلم قصير احتفاءً بإنجازات المرأة في الدول الأعضاء، تناول أبرز أنجازاتهنّ وقصصهنَّ الملهمة كان من ضمنهنّ الدكتورة سامية العمودي والدكتورة حياة سندي وغيرهنّ.
 
وفى كلمة بهذه المناسبة، أشار السفير عبد الله عالم، الأمين العام المساعد للشؤون السياسية، إلى أن هذه الذكرى السنوية تشكل بالنسبة للمنظمة محطةً لتجسيد مظهر الاهتمام والتكريم للمرأة المسلمة، والاعتزاز بمكانتها وبأدوارها المميزة، وتأكيداً على حقوقها المشروعة، ودعم إسهاماتها كشريكة لها وزنُها في مسيرة البناء والتطوير والتقدم في عالمنا الإسلامي.
 
وأضاف السفير عالم أن الشعار الذي وقع عليه الاختيار هذا العام للاحتفاء بهذا اليوم "المساواة للمرأة تحقق التقدم للجميع" “Equality for women is progress for all” يختزل النهج الذي بات مطلباً أساسياً لتمكين المرأة وتمتيعها بكامل حقوقها والعمل على معالجة ظروف الهشاشة الاقتصادية والتهميش الاجتماعي الذي تعيش تحت وطأته في بعض مناطق العالم الإسلامي. وأكد السفير عالم أن مسعى المنظمة في هذا الصدد يأتي انطلاقاً من قناعتها بأن مساعدة المرأة على تحقيق ذاتها وتحسين أحوالها وتدعيم منظومة التشريعات والقوانين التي تضمن حمايتها من مختلِف أنواع التمييز والعنف تمثل السبيل الأمثل لضمان مشاركتها في عملية التنمية وصنع القرار.
 
فيما قدم بعض الأمناء العامين المساعدين كلمات حول برامج المنظمة الهادفة للارتقاء بمكانة المرأة وإشراكها في مختلِف النشاطات الاقتصادية والعلمية والإنمائية في الدول الأعضاء، حيث قدم الأمين العام المساعد لشؤون العلوم والتكنولوجيا، السفير عبد المعز بخاري، نبذة عما تقدمه المنظمة من برامج ونشاطات للمرأة في مجال التعليم والصحة، كما قدم الأمين العام للشؤون الإنسانية، السفير عطاء المنان بخيت، عرضاً مصوراً عن الخدمات الإنسانية والتنموية التي تستهدف المرأة، إضافة إلى كلمة ألقاها مدير عام الشؤون الاقتصادية تضمنت عرضاً مختصراً عن نشاطات إدارته لصالح المرأة.
 
كما ألقى مدير عام إدارة الشؤون الثقافية والأسرة، الدكتور أبو بكر با قادر، كلمة حول خطة المنظمة للنهوض بالمرأة وتمكينها، أكد فيها اهتمام المنظمة الكبير والمتواصل بقضايا المرأة وتعزيز مكانتها، وأشار فيها بالخصوص إلى تبني المنظمة بإجماع الدول الأعضاء لخطة عمل القاهرة من أجل المرأة، والتي تستهدف العمل لتمكين المرأة وتعزيز مشاركتها على جميع الأصعدة.
 
الجدير بالذكر أنه سيقام إحتفال خاص للسيدات في دار المنظمة مساء يوم الأربعاء 19 مارس2014 بحضور صاحبة السمو الملكي الأميرة عادلة بنت عبدالله آل سعود كضيفة شرف، كما ستكون المتحدثة الرئيسية للحفل الدكتورة ثرية عبيد.