قرآن مرصع بالمجوهرات داخل موسوعة غينيس

 اللوحة

اللوحة

 دكتور جواهر قلم

دكتور جواهر قلم

 تحفة فنية رائعة

تحفة فنية رائعة

القرىن المرصع بالذهب والأحجار الكريمة.

القرىن المرصع بالذهب والأحجار الكريمة.

 الشيخ نهيان يفتتتح المعرض

الشيخ نهيان يفتتتح المعرض

افتتح الشيخ نهيان بن مبارك آل نهيان وزير الثقافة والشباب وتنمية المجتمع في الإمارات مؤخرا معرض الفن الإيراني في قصر الإمارات في العاصمة أبو ظبي وذلك بحضور عدد من السفراء العاملين في الدولة والفنانين المشاركين وحشد من المهتمين بالشأن الفني وأقيم هذا المعرض تحت رعاية المستشارية الثقافية الإيرانية في دولة الإمارات العربية المتحدة.
 
وشارك في المعرض 26 من أهم الفنانين الإيرانيين المعاصرين في مجال الخط العربي والزخرفة والفنون التشكيلية يعرضون أهم ما أنجزوه من أعمال فنية خلال سنوات طويلة، منهم الفنان حميد عجمي مبدع خط "المعلى" وجواهر قلم الذي برع في خلق لوحات فنية من الذهب المرصعة بالمجوهرات، وخديجة بابائي وزهراء شاه طوسي.
 
وقفتنا اليوم مع لوحة تمثل الآيات الأولى من سورة البقرة مزخرفة بالذهب ومرصعة بالجواهر النفيسة والأحجار الكريمة وتقدر قيمة هذه القطعة بـ 5 مليون دولار... هذا العمل الفني الفريد الذي أبدع في صنعه الدكتور جواهر القلم هو أكبر وأغلى عمل فني للقرآن ومرشح للدخول في موسوعة غينيس، يحتوي على 2 كيلوغرام من الذهب عيار 21، وتم تزيينه بـ1830 حجرا كريما مثل الألماس والزمرد والسفير والياقوت بألوانه المختلفة، صفت بعناية على الجلد الذي يستخدم لأول مرة في إتمام مثل هذا العمل الرائع بأبعاده التي بلغت 150*120 سم. 
 
وترجع فكرة تنفيذ هذا العمل الرائع إلى مايقارب الـ15 عاما، حيث كانت عبارة عن فكرة تبلورت في ذهن الدكتور جواهر القلم ، وقد إستشار عدد من الفنانين الإيرانيين العالميين، ليشرع بتنفيذ العمل الذي إستغرق إتمامه عامين تحت إشراف المتخصصين من المتحف الوطني الإيراني للمجوهرات.