جمع أكثر من مليون دولار في الحفل الخيري لمهرجان دبي السينمائي بالتعاون مع أوكسفام ودبي العطاء

 نجم بوليوود أرجون رامبال خلال تقديمه إحدى اللوحات التي عُرضت في المزاد.

نجم بوليوود أرجون رامبال خلال تقديمه إحدى اللوحات التي عُرضت في المزاد.

الدي جي والممثل جولدي خلال تقديمه إحدى المواد التي عُرضت في المزاد.

الدي جي والممثل جولدي خلال تقديمه إحدى المواد التي عُرضت في المزاد.

 نجم بوليوود راهول بوز، خلال مشاركته في الحفل.

نجم بوليوود راهول بوز، خلال مشاركته في الحفل.

الممثلة ناعومي هاريس، بطلة فيلم

الممثلة ناعومي هاريس، بطلة فيلم "جيمس بوند" الأخير، وفيلم "مانديلا: درب الحرية الطويل"، الذي عُرض خلال المهرجان.

الممثلة الشهيرة روني مارا، سفيرة أوكسفام.

الممثلة الشهيرة روني مارا، سفيرة أوكسفام.

 مارك رافالو وزوجته سنرايز كوغني على السجادة الحمراء لدى وصولهما الحفل.

مارك رافالو وزوجته سنرايز كوغني على السجادة الحمراء لدى وصولهما الحفل.

أضاءت نخبة من أشهر نجوم العالم السجادة الحمراء في ليلة من التألق والسخاء ضمن الحفل الخيري السنوي "ليلة واحدة تغيّر حياة الناس"، الذي أُقيم على هامش مهرجان دبي السينمائي الدولي في فندق أرماني بدبي، بالتعاون مع دبي العطاء وأوكسفام. وكان على رأس المشاهير الذين حضروا خصيصاً لدعم هذا الحفل، الممثل والمخرج الأميركي مارك رافالو، الممثلة الأمريكية روني مارا والممثلة الانكليزية ناعومي هاريس. وحصد المزاد ما يزيد عن مليون دولار أميركي بالمزايدة على مجموعة من المعروضات الحصرية والتجارب الخاصة بالمشاهير التي جرى بيعها في المزاد، ومن ضمنها مقتنيات "جيمس بوند". 
 
وحظي هذا الحدث، الذي جرى تنظيمه للسنة الثالثة على التوالي، برعاية كريمة من سموّ الأميرة هيا بنت الحسين، حرم صاحب السموّ الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم، نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي، وسفيرة الأمم المتحدة للسلام. وستذهب كامل التبرعات التي حصدها هذا الحفل الخيري لدعم جهود المؤسستين الإنسانيتين "دبي العطاء" و"أوكسفام" في مساعدة المتضررين جراء الأحداث في سوريا.
 
وبدا تفاعل المشاهير واضحاً، حيث شاركوا في مزاد خاص افتتحه سفير أوكسفام النجم العالمي "مارك رافالو" بتقديم تذكرتين لحضور العرض الأول لفيلم "كابتن أميركا: جندي الشتاء"، وهما تقدمة سفيرة أوكسفام ونجمة هوليوود سكارليت جوهانسون. وصرح مارك قائلاً: "أن سكارليت من الداعمين لهذا الحدث وأنها تبرعت بهذه الجائزة الفريدة لأنها سبق وزارت الكثير من اللاجئين بصحبة أوكسفام. وأضاف مارك أثناء تحفيز الحضور على المشاركة في المزاد "أن سكارليت شغوفة بالعمل الإنساني، وهي اليوم تأمل أن تحصل هذه الجائزة التي قدمتها على مبلغ كبير جداً يساهم في تخفيف معاناة اللاجئين السوريين، لهذا نناشدكم بالمزايدة بأفضل ما لديكم على هذه الجائزة".
 
ونذكر أيضاً من بين المشاركين في هذه الليلة الممثلتين ناعومي هاريس وليندي ماتشيكيزا، بطلتا فيلم "مانديلا: درب الحرية الطويل"، الممثلة ماريام دي ابو، الدي جي والممثل جولدي، بالإضافة إلى نجوم بولييود وسفراء أوكسفام راهول بوز وأرجون رامبال. وكان من بين المقتنيات التي عُرضت في المزاد السيارة "أستون مارتن فانكويش" - التي جرى إنتاجها احتفالاً بالذكرى الخمسين لإطلاق شخصية "جيمس بوند"،  وتذاكر لحضور العرض العالمي الأول لفيلم "جميس بوند"، ومجموعة تذكارات من أفلام "جيمس بوند"، ولوحة فنية لأبو الفضل ليره و تحفة فنية لـ "أفسانيه طايبي" تقدمة مؤسسة "فرجام".
 
وسيتم تخصيص التبرعات التي جُمعت في هذه الليلة لدعم جهود دبي العطاء وأوكسفام لصالح الأطفال السوريين وعائلاتهم في مخيمات لبنان في مدينة طرابلس والمناطق المحيطة ومخيمات الأردن في محافظتي البلقاء والزرقاء، من خلال تزويدهم  بالمؤن الأساسية خلال شهور الشتاء الثلاثة لمساعدتهم على تخطي هذه الفترة الأصعب من العام. وتشمل هذه المساعدات توفير المأوى والغذاء والمياه والصرف الصحي والمنشآت الصحية، بالإضافة إلى ملابس شتوية، وباقات لتعليم الأطفال، حيث تعد هذه المساعدات ذات أهمية جوهرية للأطفال اللاجئين وعائلاتهم الذين يعيشون في مخيمات غير رسمية.
 
للمساهمة في التبرعات لدعم الأطفال السوريين وعائلاتهم خلال فصل الشتاء، يرجى زيارة الموقع الالكتروني www.oxfam.org.uk