فريق "سيما" يَقتنص الفوز بأراب غوت تالنت

فريق سيما الفائز ببرنامج أرب جوت تالنت

فريق سيما الفائز ببرنامج أرب جوت تالنت

فريق سيما الفائز ببرنامج أرب جوت تالنت

فريق سيما الفائز ببرنامج أرب جوت تالنت

فريق سيما الفائز ببرنامج أرب جوت تالنت

فريق سيما الفائز ببرنامج أرب جوت تالنت

فريق سيما الفائز ببرنامج أرب جوت تالنت

فريق سيما الفائز ببرنامج أرب جوت تالنت

فريق سيما الفائز ببرنامج أرب جوت تالنت

فريق سيما الفائز ببرنامج أرب جوت تالنت

أُسدل الستار على البرنامج الأضخم لاكتشاف المواهب "ارب غوت تالنت" بفوز "فرقة سيما" من سوريا. وقد حل في المركزين الثاني والثالث كل من محمد الديري وجينيفر جراوت بعد منافسة حامية ضمت 12 مشتركا تباروا على مدار حلقات البرنامج لنيل الجائزة واقتناص فرصة من ذهب للشهرة والنجومية. فهل سَيستغلها الفائز أم سيصبح مثل غيرة وتضيع من يده والدليل على ذلك أين الفرقة الفائزة العام الماضي والشاعر الفائز في الموسم الأول.
 
حقا انتهت الحلقات التي أثارت جدلاً واسعا بداية من الحديث والتكهنات حول أعضاء لجنة التحكيم مروراً بالعلاقات بينهم تارة والقول عن وجود خلافات بينهم تارة أخرى ولعل من أهم ما قيل وأحدث ضجة داخل الأوساط الفنية كانت شائعة وجود علاقة ما بين نجوى كرم وعلى جابر عضوي لجنة التحكيم وأيضا وجود توتر ما بين الفنان السعودي ناصر القصبي والفنان احمد حلمي لكونهما معاً في مجال الكوميديا وهو ما نفاه كلاهما.
 
هكذا كانت نهاية احد أهم البرامج على الساحة حاليا والذي حظي بنسبة مشاهدة عالية على الرغم من ضعف المواهب المتقدمة للبرنامج هذا العام ولكنه في المجمل أحدث علامة وحالة خاصة أُعجب بها الجميع من نواحي عدة وأهمها التنظيم الجيد التي اعتادت عليه ام بي سي في برامجها والذي اتضح جلياً في هذا الموسم والمواسم السابقة.