كورنيش الدمام يحتضن سباق الجري الخيري

 تواجد العائلات في السباقات

تواجد العائلات في السباقات

من السباقات الماضية

من السباقات الماضية

من السباقات الماضية

من السباقات الماضية

 شعار السباق

شعار السباق

سباق الجري الخيري العام الماضي

سباق الجري الخيري العام الماضي

مشاركة ذوي الاحتياجات

مشاركة ذوي الاحتياجات

يعد سباق الجري الخيري الذي يقام سنويا في المنطقة الشرقية حدثا هاما ومعلما من معالم المنطقة. وانتظر أهالي المنطقة السبت انطلاق نسخته الثامنة عشر هذا العام على كورنيش الدمام، بمشاركة أكثر من عشرة آلاف متسابق من مختلف الأعمار. 
 
انطلق السباق تحت رعاية الأمير سعود بن نايف أمير المنطقة الشرقية، وأنهت اللجنة العليا المنظمة لسباق الجري الخيري، كافة الترتيبات والتحضيرات لانطلاقة هذا السباق، وقامت بعمل كبير وجهد متواصل طوال الأيام الماضية، لوضع اللمسات الأخيرة من أجل ظهور السباق بحلة جميلة ورائعة، تعكس مدى التطور والنجاح والرقي الذي شهده السباق طوال السنوات الماضية، بتكاتف سائر الجهات المختلفة من المرور والهلال الاحمر والكشافة وأمانة المنطقة الشرقية من اجل انجاح هذا الحدث، بالحرص على أمن وسلامة المتسابقين طوال الطريق بين نقطة البداية والنهاية في الاتجاهين مسافة 5 كيلو مترات. 
 
خصصت اللجنة مدرجات خاصة للعائلات، وأخرى للعزاب، لتكون المساحة كافية لاستقبال كافة شرائح المجتمع من الجنسين، من أجل الحضور والاستمتاع بمشاركة أقاربهم وذويهم المشاركين بهذا السباق، وبث روح الحماسة وتشجيع الجميع لتقديم ما لديهم.
 
وسيتم في الموقع توزيع الجوائز على المتسابقين الأوائل من جميع الفئات العمرية والاحتياجات الخاصة، وأيضا سيتم السحب على الجائزة الكبرى، وهي عبارة عن سيارة وهي من نصيب المتسابق ممن قام بشراء الاستمارة الخاصة بالسباق.