فندق في لندن يستهدف الخليجيات بـ طابق مخصص للنساء فقط

احدى أجنحة الفندق

احدى أجنحة الفندق

المديرة العامة للفندق

المديرة العامة للفندق

مدخل الفندق

مدخل الفندق

من مدخل الفندق

من مدخل الفندق

من أجنحة الفندق

من أجنحة الفندق

الفندق

الفندق

  الرياض – شروق هشام تبحث المرأة الخليجية بشكل عام، والسعودية بشكل خاص، بطبعها عن الخصوصية، فهي تبحث عن الأجواء التي تؤمن لها الخصوصية الممزوجة بالمتعة والراحة التامة، على الرغم مما أفرزته الحياة المعاصرة من أسلوب انفتاحي جديد في عالم الأعمال والترفيه. ويبدو أن أحد الفنادق الشهيرة في لندن "فندق ديوكس لندن" قد لمس هذا الجانب وقرر مراعاته، حيث استهدف العائلات الخليجية للترويج لمنتجاته وأجنحته الجديدة المخصصة حصريا لاستقطاب زوار لندن من النساء من منطقة الخليج بمن فيهن سيدات الأعمال والسائحات. "فندق ديوكس لندن" من فئة فنادق البوتيك الفاخرة في قلب العاصمة البريطانية لندن، ويضم 90 غرفة و11 جناحا فاخرا وبنثهاوس واحدا بمساحة 700 قدم مربع. وقام بعرض مجموعة من المنتجات والخدمات الفندقية المعدة خصيصا لتلبية احتياجات ورغبات الزوار من النساء خلال إجازة الصيف بما فيها طابق حصري بأجنحة فاخرة مخصصة لهن تم إعادة تصميمه وتأهيله بمزايا عصرية وكلاسيكية، من قبل مهندس الديكور البريطاني المعروف شون كلاركسون. وعمد الفندق الذي يطل على حديقة غرين بارك في ضاحية سانت جيمس، إلى تجديد أجنحة الطابق المخصص للنساء بتصامم وألوان كلاسيكية هادئة مع تفرد كل جناح منها بألوان مختلفة عن الآخر إلى جانب الانتقائية في قطع المفروشات والأثاث بهدف اضفاء جو من الخصوصية الفردية عليها، كما يتميز بعدد من المنتجات والخدمات التي يعمل على توفيرها طاقم من النساء بما في ذلك خدمات الزبائن، خدمة الغرف ومتطلبات التدبير المنزلي الخاصة بالأجنحة والغرف. وأوضحت ديبورا دوغا، المديرة العامة للفندق إن أجنحة الفندق الفاخرة التي تم تجديدها مؤخرا تستهدف استقطاب الزوار من نساء منطقة الخليج إلى لندن سواء من سيدات الأعمال أو ممن يأتين للاستجمام والترفيه والتسوق خلال أشهر الصيف، حيث أن الطابق تم تخصيصه حصريا للنساء في الفندق وقد لقي ترحيبا وإقبالا كبيرا من الكثير من السيدات الخليجيات منذ قرار تدشينه. يُذكر أن فندق ديوكس لندن، قد فاز بجائزة فندق العام لفنادق البوتيك الفاخرة الأوروبية وجائزة الفنادق الكلاسيكية العالمية ضمن جوائز السفر العالمية لعام 2012، كما يضم مركزا للياقة البدنية يعمل على مدار الساعة وهو مزود بأحدث الأجهزة والمعدات الرياضية ومرافق سبا حديثة وعدد من المطاعم الفاخرة بما فيها مطعم "ثيرتي سكس باى نايجل مندهام" المتخصص في تقديم الأطباق الانكليزية التقليدية بلمسات عصرية.