فنانة بلجيكية تدعي نسبها للملك ألبرت

Delphine Boël & King Albert II

Delphine Boël & King Albert II

Delphine Bo‘l et sa mre la baronne Sybille de SŽlys Longchamps

Delphine Bo‘l et sa mre la baronne Sybille de SŽlys Longchamps

Delphine Boël

Delphine Boël

إعداد: أريج عراق أقامت الفنانة البلجيكية التي تلقت تعليمها في بريطانيا DelphineBoël، دعوى قضائية ضد الملك ألبرت الثاني ملك بلجيكا الذي تنازل عن عرشه لابنه الملك Philippe في شهر يوليو الماضي، تدعي فيها نسبها إليه، وتطالب بأخذ عينة من الحمض النووي لولديه Philippe وAstrid لمقارنته بالحمض النووي الخاص بها، إلا أن الدعوى رفضت من قبل المحكمة، فالملك يتمتع بحصانة مازالت مستمرة لأنه ما زال يحتفظ باللقب الملكي، وهذا ما جعل المدعية تطالب بأخذ العينة من ولديه، وهو ما دعا البعض لاعتقاد أن الملك تنازل عن عرشه لابنه لنفس السبب، حتى يتمتع هو أيضاً بنفس الحصانة. إلا أن محامي Delphine أكد أنه لن ييأس، وسيجري محاولة جديدة، ويبدأ إجراءات دعوى جديدة يطلب فيها عينة من الرجل الذي ربى Delphine كابنته، ليثبت عدم انتمائها إليه، ويطالب بعينة أخرى من أبناء الملك ألبرت. ورغم أن الملك ألبرت لم يعترف ب Delphine كابنة له بشكل علني أبداً من قبل، إلا أن بعض المحللين يؤكد أنه أشار لها في إحدى خطبه السابقة عام 1999، عندما أعلن أن زواجه مر بأزمة كارثية قبل ثلاثين عاماً، وأنه كان على علاقة بوالدة Delphine، البارونة Sybille de SelysLongchamps.