فنادق إماراتية تقيم ليالي عصور السلاطين للسياح

استطاعت فنادق بالإمارات توفير إقامة أسطورية لنزلائها تشبه ليالي "الف ليلة وليلة"، ما يجعلها المقصد الأول لسائحين قادمين من منطقة الخليج وبعض الدول الأوربية ومشاهير الفن وهوليود. وكشفت تلك الفنادق عن خدمات "تدليل النزلاء" في معرضين للفندقه والسياحة والسفر أقيما مؤخرا في دبي، ومن بينها الإقامة في أجنحة ملكية تشبه عصور السلاطين تحوي محتويات مغطاة بقطع ذهبية وتضم ستائر مزينة بالكريستال غالي الثمن، وأسرة وأثات قادم من اعرق معارض الأثاث في أوروبا. كما زودت غرف الفنادق بوسائد من الريش وأدوات مصنوعة من معادن ثمينة ومراوح من الريش كتلك التي تحيط بالسلاطين في الأزمنة العربية القديمة. ويقول الخبير الفندقي باتريك انطاكي مدير عام فندق "ميريديان العقة" بالفجيرة إن فنادق الامارات بدأت تتجه لتوفير خدمات خيالية غير مسبوقة لنزلائها، ما يجعلها الوجهة المفضلة للسائحين راغبي الاسترخاء، في جو أسطوري. وذكر أن فندق "مريديان العقة" يضم جناحا ملكيا، نجح في استقطاب مشاهير الفن في العالم ووزراء من أوروبا وشخصيات من دول الخليج.

وأوضح أن الجناح أشبه بقصور السلاطين، اقيم على مساحة 750 مترا مربعا وعلى ارتفاع 20 طابقا، ويتيح اطلالة كاملة من جميع جدرانه على المحيط الهندي. وأشار إلى أن كلفة الإقامة في هذا الجناح تقترب من خمسة ألاف دولار لليلة الواحدة، وتصل نسبة الإشغال فيه إلى 15 ليلة شهريا.

وأوضح انطاكي أن كل ضيف يتمتع بخدمة خاصة، إذ يتم تخصيص فريق من الكادر الفندقي لتلبية طلباته على مدار الساعة، مشيرا إلى أن الفندق يضم أجنحة أخرى اقل في المساحة تضم أحدث أجهزة الصوت والإضاءة، ويحيط ضيفه بورود وأزهار طبيعية يتم تغييرها يوميا.

وأشار إلى أن أثاث تلك الأجنحة مستوحى من طراز العصور العباسية والفاطمية والعصور الإسلامية الأولى، والجناح مزود بأواني فخارية، وصناديق خشبية، وديكورات من الأحجار الثمينة. ولفت إلى أن حديقة كل جناح تمرح فيها حيوانات محببة مثل الغزال والمها، ويتاح للعميل امتطاء الخيول العربية الأصيلة، والسير بالإبل في الصحراء، والصيد بالصقور.

ويتيح فندق آخر في دبي لزواره عزف الموسيقى على آلة بيانو ضخمة الحجم مصنعة كاملة من الذهب الخالص، بينما زين فندق بأبوظبي صالته الرئيسية بشجرة مزينة بعقود من الألماس والذهب والمجوهرات. وبلغ طول الشجرة 13 مترا، وقدرت قيمتها بـ 2ر11 مليون دولار، ودخلت موسوعة جينس للأرقام القياسية. وقدم "معرض الفنادق" بدبي نماذج أخرى من وسائل تدليل النزلاء منها مراوح سقف من ريش الطاووس والذهب وساعات إسلامية فاخرة وكريمات تجميل من الكافيار . كما عرض سرير للتدليك المائي يساعد على تقشير البشرة، وتدليك الجسد وتنشط الأيدي والأقدام، وأسرة محشوة بالماء تعطي من يستلقي أحساس كانه ينام على سطح البحر.