فتوى: الأكل ناسيا

 

س – هل إذا أكل الصائم أو شرب ناسيا يفطر أم لا؟ وهل إذا رآه أحد وهو يعرف أنه صائم عليه أن يذكره بصيامه أم لا؟

ج – في الحديث الشريف، يقول رسول الله عليه الصلاة والسلام " من نسي وهو صائم فأكل أو شرب فليتم صومه فإنما أطعمه الله وسقاه " وفي هذا الحديث الشريف دليل على أن من أكل أو شرب ناسيا أثناء صومه فصومه صحيح، ولكن إذا تذكر يجب أن يقلع عن فعله فور تذكره، حتى إذا كانت اللقمة أو الشربة في فمه فإن من الواجب عليه أن يلفظها فورا

فالنسيان لا يؤاخذ به في فعل محظور..قال الله تعالى في كتابه العزيز" ربنا لا تؤاخذنا إن نسينا أو أخطأنا " وقال رسول الله، صلى الله عليه وسلم " رفع عن أمتي الخطأ والنسيان وما استكرهوا عليه "

أما إذا رآى إنسان شخصا صائما وهو يأكل أو يشرب ناسيا فإن عليه أن يذكره، لأن هذا نوع من المنكر، والواجب على الإنسان تغييره، ففي الحديث الشريف قال رسول الله صلى الله عليه وسلم " من رأى منكم منكرا فليغيره بيده فإن لم يستطع فبلسانه فإن لم يستطع فبقلبه " ولا شك أن أكل الصائم أو شربه يعتبر من المنكر، غير أنه يعفى عنه لعدم المؤاخذة بسبب النسيان، أما من رآه فلا عذر له في ترك الإنكار عليه