غادة عبد الرازق: فريدة أعادتنى للقمة

 غادة عبد الرازق

غادة عبد الرازق

أكدت الفنانة غادة عبدالرازق، خلال ندوة بالمجلس الأعلى للثقافة، نظمها المركز المصرى لتنمية الوعى بالقانون أمس، أنها بعدما قدمت الشخصيات الشعبية مثل "سمارة" ومن قبل "زهرة وأزواجها" و"الباطنية"، قررت رمضان الماضى أن تتحدى نفسها وتتمرد على تلك الشخصيات الشعبية بتقديم شخصية "فريدة الطوبجى"، فى مسلسل "مع سبق الإصرار"، الذى حقق نجاحا كبيرا، وكان من أفضل المسلسلات الرمضانية. واعترفت غادة بأنها أخطأت عندما قدمت شخصية "سمارة"، لأنها كانت امتدادا وتكرارا لمسلسل "الباطنية"، لذلك قررت التمرد على الشكل والأداء الذى قدمته لفترة، فخرجت فى ثوب جديد، من حيث الشكل والمضمون، فى مسلسل "مع سبق الإصرار". وأكدت غادة أن غيرتها من الصورة التى كانت تراها فى المسلسلات التركية جعلتها تقرر تغيير الشكل المكرر فى مسلسلات رمضان، فاهتمت جدا بالديكور، ونجح المخرج محمد سامى فى تغيير الشكل التقليدى فى الصورة فى المسلسلات الرمضانية. حضر الندوة المخرج محمد سامى والكاتب أيمن سلامة والمنتجة مها سليم والفنانة عبير صبرى، التى تحدثت عن دورها وعلاقتها بغادة كممثلة، وتعاونهما معا منذ أن قدما مسرحية "حودة كرامة". أما الكاتب أيمن سلامة فقد تحدث عن دراسته لكل الجوانب القانونية واستعانته بمستشارين ومحامين كبار ورجال قانون لتوثيق ما يقدمه من معلومات بالإضافة للاستعانة بخبراء فى البورصة وأطباء. وأوضح سلامة أن الكتابة ليست بالأمر السهل والموهبة وحدها لا تكفى، ويجب أيضا الدراسة، فكلما كان الكاتب دارسا للدراما مع موهبته كانت أعماله أكثر صدقا وحرفية. كما حضر الندوة عدد من الإعلاميين والفضائيات بالإضافة لمفاجأة الندوة وهى حضور الدكتور عصام شرف، رئيس وزراء مصر الأسبق، والدكتور محمد مرسى أستاذ الأدب الشعبى بأكاديمية الفنون.