عودة قوية لكارلا بروني

كارلا خلال زفاف العارضة فريدا

كارلا خلال زفاف العارضة فريدا

كارلا تتسوق في باريس

كارلا تتسوق في باريس

كارلا تغادر مع زوجها الايليزيه بعد فشله في الانتخابات

كارلا تغادر مع زوجها الايليزيه بعد فشله في الانتخابات

بعد ستة أشهر من الهروب،  قررت سيدة فرنسا الأولى السابقة كارلا بروني الظهور على غلاف مجلة ELLE النسخة الفرنسية في حوار طويل وجرىء، وستتحدث عن  قصر الإيليزيه وزوجها الرئيس الفرنسي السابق نيكولا ساركوزي والحملة الانتخابية ( التي جرت خلال ماي الماضي  وتغلب فيها فرنسوا هولاند على ساركوزي).وعن سؤال المجلة حول اختيار كارلا هذا الوقت بالتحديد للتحدث إلى الصحافة ، أجابت: " من أجل انهاء فصل من حياتي".

وبحسب كارلا، فقد  جرحتها الصحافة خلال الحملة الانتخابية بسبب التهجم على حياتها الشخصية، وقالت: كنت حساسة جدا، في تلك الرحلة الصعبة."

لكن السؤال ، هل فعلا اهتزت مشاعر كارلا المعروف عنها شخصيتها القوية والمتسلطة والتي  تغلب عليها المصالح؟.

 ومنذ فترة قصيرة بدأت كارلا في الظهور العلني،  وقد بدت في كامل أناقتها ورشاقتها عكس اطلالاتها المملة التي شهدناها خلال الحملة الانتخابية الفرنسية. وقد حضرت الشهر الماضي حفل زفاف العارضة فريدا خالفا، وكانت إلى جانب المصمم الفرنسي جون بولغوتيه.  كما  رصدتها عدسات الفضوليين تتسوق  بمحلات باريس.  أما أحدث ظهورلها كان في نيويورك مع زوجها ساركوزي.