عفاف شعيب: لست داعية وهيفاء وهبي تفرّح الناس

عفاف شعيب خلال إطلالتها في انا والسعل

عفاف شعيب خلال إطلالتها في انا والسعل

عفاف شعيب خلال إطلالتها في انا والسعل

عفاف شعيب خلال إطلالتها في انا والسعل

انفجرت الممثلة المصرية عفاف شعيب بالبكاء خلال حلولها ضيفة على برنامج "أنا والعسل" الذي يقدمه الإعلامي نيشان ديرهاروتيونيان، وذلك أثناء حديثها عن وفاة أخيها. وأشادت الممثلة عفاف بإطلالة الاعلامية بسمة وهبة مع نيشان التي "بدت قوية رغم المرض الخبيث الذي تعاني منه"، مشيرة الى أن الأخيرة أبكتها كثيراً حين كانت تشاهدها سواء من حيث إرادتها على الحياة أو من حيث أنها ذكّرتها بمرض والدتها وأخيها. كما اعتبرت عفاف أن الانسان المصاب بأي مرض هو من محبة الله له وهذا الامر ليس عقاباً. وتحدثت عفاف عن اعمالها الفنية الكثيرة التي قدمتها خلال مشوارها الفني، فأكدت أن سر نجاحها هو الصدق ويجب على الممثل ان يقدم الصورة الجميلة التي تظهر للناس، والتنوع في اداء الادوار. وعن صفات شهرزاد الموجودة بها فاعتبرت انها لم تفكر يوماً بأنوثتها ولم تلجأ يوماً الى المشاهد الساخنة او القبلات في اعمالها الفنية واعطت نفسها نسبة صفر بالمئة على الانوثة. واعتبرت ان الجمال ايضاً لا يهمها ولم تضع برأسها يوماً أن تظهر جمالها وهي أصلاً لا تجد نفسها جميلة رغم أن الناس تراها جميلة. وبالنسبة للثقافة، إعتبرت انها لا يجب أن تقول انها مثقفة ولا تحب التفلسف، ولكنها تقيم التوازن بين الثقافة الدينية والدنيوية. اما عن الذكاء فشكرت عفاف، الله على النعمة التي اعطاها إياها واكدت ان هناك العديد من الاشخاص الذين طلبوا منها أن تكون داعية ولكنها رفضت لأنها لا تزال غير مخولة لذلك واعطت نفسها للذكاء نسبة 7 من 10. من ناحية عمليات التجميل اعلنت شعيب انها لم تقم بأي عملية في حياتها بالرغم من زيادة وزنها. وعن أهمية الحجاب، اعتبرت ان الانسان هو بقلبه وإيمانه وهذا الأمر أهم من الحجاب لكن الاخير يجعل الإنسان أكثر إتزاناً في اعماله. وأعربت عفاف عن محبتها الكبيرة للممثلة المصرية الراحلة سعاد حسني، معتبرة انها رمز من رموز الفن العربي واسطورة، مؤكدة انه لا يمكن أن تكون قد انتحرت وهي اكيدة بأنها قد تعرض للقتل. اما من الفنانات فهي تحب نانسي عجرم، وأحلام بجرأتها وصراحتها واثنت على هيفاء وهبي قائلة انها "حالة خاصة وتفرح الناس بفنها" كما أنها تحب شيرين وانغام وغيرهن.