مجموعة ايزابيل ماران لخريف وشتاء ١٧/١٦

في رابع أيام أسبوع الموضة للألبسة الجاهزة في العاصمة الفرنسية باريس، قدّمت المصمّمة الفرنسية الموهوبة ايزابيل ماران مجموعتها الجديدة لموسمي خريف وشتاء ٢٠١٦/٢٠١٧.

استوحت المصممة المجموعة من صخب ومرح حقبة الثمانييات، هذه الفترة الغنيّة بالذكريات الجميلة والأزياء الحيوية خاصّة في ذاكرة ايزابيل، والتي فضّلت إضافة أجواء مرحة على مدينة باريس من خلال تصاميمها المبدعة خاصّة بعد الأوقات الصعبة التي واجهتها المدينة.

ونجحت ايزابيل باختيار بعض صيحات الثمانييات، وتقديمها بأسلوب جديد وعصري، فشاهدنا التنانير الجلدية أو اللمّاعة القصيرة بالخصر العالي والمزيّنة بسحابات فضيّة مائلة، والفساتين القصيرة المزيّنة بصيحة الكشاكش بأسلوب أنثوي ملفت، والقمصان المنفوخة بأكمام بارزة، ولفت نظرنا الكنزات الصوفية الأنيقة التي دائماً ماتقدمها ايزابيل بتصاميم عصرية وأنيقة مستوحاة من آسلوب الـMilitary خاصّة بقصّة الأكتاف الحادة.

وبرزت اللمسات الصاخبة بالتصاميم الجلدية اللماعة باللون الأحمر، كالسراويل والتنانير والمعطف الملفت، بالإضافة إلى مجموعة من المعاطف المتنوعة والأطوال، والتي زينتها المصممة بأحزمة الخصر العالي العريضة، والتي شاهدناها أيضاً بعض الفساتين والكنزات الصوفية.

وتنوعت الألوان بين الأسود والأحمر والرمادي والبيج والبوردو، ولم تغب النقشات الحيوانية عن العرض، والتي دائماً ماتبهرني ايزابيل بطريقة اضافتها للتصاميم بأسلوب عصري وأنيق وبعيد عن المبالغة.

وكالعادة كان لأحذية الـAnkle حصّة كبيرة من العرض، فشاهدناها بمقدمة مدببة منها باللون الأسود ومنها بالنقشات الحيوانية، مزينة بشرائط جلدية وقطع معدنية، مبرزة الأسلوب الشبابي المكمل لأناقة التصاميم.

مجموعة عصريّة وشبابية بامتياز، نجحت ايزابيل ماران بتقديمها، وبالتأكيد ستنال شعبية كبيرة بين عشاق المصممة الفرنسية.