مجموعة Joseph للالبسة الجاهزة لخريف وشتاء 2016

من متجر صغير في مدينة تشيلسي، أطلق Joseph Ettedgui ماركة جوزف البريطانية وعلامته التي تحمل اسمه في العام 1983 لتصبح بين أفضل البوتيكات العالمية للبيع بالتجزئة والجملة والأشهر في عالم الموضة البريطانيّة. 
 
ولخريف وشتاء 2016 للألبسة الجاهزة استطاعت المصممة التنفيذية للدار Louise Trotter من خطف الأنظار بأفكارها الجديدة التي لا تشاهدينها عند أي مصمم آخر يبتكر صيحات مختلفة ويقدمها بهذه الطريقة المختلفة. 
 
فهل تتخيلين نفسك ترتدين ملابسك بالمقلوب؟ لا تتفاجئي كثيراً لأن هذا بالضبط ما قامت به Trotter لمجموعة دار Joseph الجديدة التي عرضتها ضمن أسبوع الموضة في لندن. 
 
بدقة متناهية وإبداع مذهل، كل شيء كان جديداً وغريباً عند Joseph  هذا العام. تصاميم على أشكال تفاصيل خياطة الملابس من الداخل وخيوطها، جيوب مقلوبة الى الخارج، أكمام طويلة ومقلوبة، أزرار عشوائية بأحجام مختلفة حتى الكورسيه جاء بشكل فريد وغريب، شعر منكوش ومنفوش وأكسسورات تتماشى مع حقبة الـVintage. 
 
القصات تنوعت بين المستقيمة وبين تداخل الأقشمة فوق بعضها، فرأينا مثلاً التنانير الجلدية المنسقة مع توبات من الصوف وقد برزت خيوط نسيجها. وفي معظم الأحيان أتت الفساتين والتنانير بطولٍ متوسّط، هذا الطول الذي سيطر على المجموعة والذي اختارته المصمّمة كونه يسهّل الحركة للمرأة. ولفتتنا في العرض الأقمشة الشتوية وتنانير البليسيه والنقشات المقلمة والمربعة.