أزياء "فيكتور أند رولف" الفاخرة والمسرحية لربيع 2016

مع بداية كل أسبوع موضة ننتظر عارضات دار VIKTOR & ROLF لمشاهدة الإستعراض الراقي للأزياء الجديدة التي تنتظرنا. ففي عالم الهوت كوتور الجرأة تتطلّب الكثير من المخاطرة خصوصاً عندما تتحوّل الأزياء الى حلقة استعراض خيالية مع ما يرافقها من إبداع وفخامة وجرأة.
 
في هذا العرض المحدود من ناحية عدد القطع والموحّد باللون الأبيض، استطاعت دار VIKTOR & ROLF أن تنقلنا الى عالم البراعة الفنية حتى لو كان هناك بعضاً من التصاميم الراقية التي لا يمكن أن نرتديها في حياتنا اليومية. باتت أزياء الهوت كوتور المسرحية حاضرة في كل عرض من عروض VIKTOR & ROLF، ومن خلال رسم الوجوه واعتماد الملامح البشرية المصنوعة من القماش على الفساتين البيضاء، تخيّل لنا أننا أمام عرض مسرحي حقيقي للموضة.
 
أخذتنا دار VIKTOR & ROLFفي رحلة خيالية من خلال التصاميم المتطايرة والطبقات العدّة في كل قطعة والتي أتت مرفقة بكثير من التفاصيل، فضلاً عن أشكال الأكسسوار والملامح المميزة للمرأة كالشفاه والعيون والشعر الذين تزيّنوا من ضمن أقمشة الفساتين الواسعة بالقصات غير المتوازية. حتى أن بعض التصاميم أتت لتخفي أوجه العارضات وتعكس أسلوباً غير مسبوقاً في رسم خطوط جديدة في عالم الهوت كوتور.
 
فلندخل سوياً الى عالم VIKTOR & ROLF الذي عرض تصاميم الهوت كوتور في باريس على طريقته الخاصة.