مجموعة إيلي صعب هوت كوتور لربيع وصيف 2016

لا يختلف اثنان على ابداع مصمم الأزياء اللبناني Elie Saab وأن فساتينه وتصاميمه باتت حلم لمعظم النساء والمفضلة بالنسبة للنجمات حول العالم على السجادة الحمراء، وبالرغم من تقيد Saab بنمط مُعين لايخرج عنه الا نادراً، غير أن لمجموعاته دائماً سحراً خاصاً وبريقاً مميزاً. 
 
وفي مجموعة الهوت كوتور Haute Couture لموسم ربيع وصيف 2016 التي قام بعرضها صباح اليوم خرج Saab عن المألوف من دون المساس بعناصر الدار الأساسية، واستوحى من مذكرات السيدة النبيلة Lilah Wingfield ذات الجنسية الانكليزية الايرلندية ومن أسفارها الى الهند وخاصة ديلهي أثناء الاحتلال البريطاني لها، فجمع الحضارتين بطريقة ذكية ودمج بين النمط الفيكتوري والادواردي مع الحضارة الهندية الغنية، وتخيل النساء الشابات البريطانيات في أسفارهن الى الهند وخيارتهن في الأزياء التي كشفت عن فخانة بالغة دُمجت مع حيوية الساري الهندي والأزياء التقليدية، فكانت النتيجة رائعة، مجموعة من الفساتين والسروايل الواسعة مع السترات المحددة الخصر، بألوان هادئة تنوعت بين تدرجات البنفسجي، الأبيض، والأزرق. وتطريزات فخمة على الأقمشة الحريرية وعلى الدانتيل. كما أدخل الشارشيب على التصاميم بطريقة ذكية، أعطت المجموعة بعداً شبابياً مغامراً. 
 
والملفت للنظر في المجموعة كانت الأحذية التي بدت أشبه بالجزمات الصيفية الخفيفة مع الكثير من التطريز وقد شكت بالكريستال البرّاق. كما ركز عل ىالأحذمة عل ىالخصر واكسسوارت الرأس والعقود والخواتم والأساور العريضة.
 
نجح Elie Saab مرة جديدة بتقديم مجموعة مُبهرة، فيها الكثير من التفاصيل الفنية، كما الابداعية التي انتقلت بع الى مرحلة جديدة من الابتكار والتجدد.