مجموعة رامي العلي للأزياء الفاخرة لربيع وصيف 2016

كشف مصمم الأزياء العالمي رامي العلي عن عودته إلى العاصمة الفرنسية للمرة التاسعة على التوالي لإطلاق مجموعة الأزياء الفاخرة لموسم ربيع وصيف 2016، والتي تميزت بالإبداع والجمال. يتطلع رامي في هذه المجموعة إلى ثقافتين متناقضتين لمرحلتين زمنيتين مختلفتين لينسج تشكيلة من التصاميم والتقنيات والفنون التاريخية البديعة. 
 
استوحى رامي العلي هذه المجموعة من الفن الزخرفي التزيني العريق، حيث تلاعب باللمحات التاريخية مع قصات مبتكرة مستوحاة من أجواء الحفلات الراقية ليبتكر مزيجاً متناقضاً يمنح الأنثى إطلالة فريدة بأسلوبه المتفرّد. ويشكل الحجم عنصراً أساسياً في التصاميم، حيث تشكل طبقات من الحرير والأقمشة المطرزة أسلوباً مميزاً من التول الشفاف الناعم ليضيف المزيد من عناصر الدراما والغموض إلى المجموعة.
 
وضمت المجموعة تنانير التوليب القصيرة المتميزة بقصة واسعة وطبقات رائعة بأسلوب هندسي معماري يستحضر روح فترة الستينيات، بينما يتيح دمج التقنيات العريقة مظهراً عصرياً للأقمشة التقليدية المطرزة.
 
وتخلل المجموعة فساتين طويلة مصممة بأسلوب فني ذكي مع الأقمشة المطرزة الفاخرة وبطبقات متعددة من الساتان، والتي تتألق جميعها بلمسات نهائية مع حرير الأورجانزا والتفاصيل الذهبية، وبألوان تدرجت بين الذهبي، الرمادي الداكن، المرجان والأزرق الملكي، التي تمنح رونقاً مشرقاً إلى القطع.
 
تكشف هذه المجموعة عن جمالية الدمج ما بين البراعة الحرفية الفريدة، والإلهام التاريخي من خلال فن تصميم الأزياء.