مجوعة Mulberry: الأناقة الإنكليزية

لمجموعة خريف وشتاء 2015-2016، أراد Johnny Coca المدير الإبداعي الجديد لدار Mulberry، العودة إلى العصر الجورجي العريق. في قاعة ضخمة مزينة بالترف والبساطة الإنكليزيين، عُرضت تصاميم دافئة تعبر عن الزمن القديم من حيث الأقمشة والقصات.
 
عنوان هذه المجموعة تمحور حول الزركشة، فاكتست معظم التصاميم بزركشات أنيقة تعيد إلينا مشاهد من الأيام الغابرة في إطار معاصر. فحتى السيدات الأكثر عصرية سترغبن بارتداء هذا المعطف الزهري المزخرف باللون الأسود النافر أو ذاك الفستان الحريري المطبع بألوان عدة! 
 
برز الصوف الناعم والمضلع كما رأينا صوف الخروف المميز ضمن معاطف كبيرة ولن ننسى الفستان الجلدي الرمادي الذي أضفى الكثير من الأناقة.
 
مجموعة غنية من حيث القصات فكل ما ترغبين في ارتدائه موجود! بدءاً من الفساتين القصيرة أو الطويلة، السراويل، المعاطف الضخمة وحتى البونشو! 
 
الألوان انقسمت بين حزبي الهدوء والدفء فتراوحت بين الرمادي الفاتح، الأبيض، البيج، الزهري من جهة والبرغاندي والكحلي من جهة أخرى. 
 
نجمة هذه المجموعة كانت الأكسسوارات بدون شك! أوشحة حريرية، حقائب جلدية بأحجام وألوان مختلفة وأحذية تصل إلى طول الكاحل! أكثر ما أحببناه هو الحذاء الذي يلف عند الكاحل  بكعب عريض فذكرنا بأيام الدراسة الجميلة وحقيبة The Roxette الأنيقة!