تشبّثي بكامل جنونك مع خريف Tommy Hilfiger

الفنون جنون، وفى عصر تحتدم فيه المنافسة بين المرأة والرجل على مضمار الطموح، يجب أن تتشبثي بكل جنونك لتحتفظي بأنوثتك كاملة في خضم المنافسة مع عالم لا يعرف إلا لغة القوة، وهذا الجنون "القوي" أبرز ما يميز عرض Tommy Hilfiger فى أسبوع مرسيدس بنز بنيويورك للأزياء الجاهزة لخريف وشتاء 2015.
 
جوهر الأنوثة يكمن فى الرقة وما يبدو أنه ضعف، والطموح لا يكتمل الا بالقوة، والمزج بين الإثنين يحتاج لابتكارات خاصة قدمها Tommy Hilfiger فى العرض الذى امتد ليشمل 50 قطعة تمزج بين قصات الأزياء الرياضية وبخاصة أزياء لعبة الرغبي العنيفة، وما بين اللمسات المفعمة بالأنوثة، مع استلهامات واضحة من القصات العسكرية خاصة في المعاطف، والمثير أن كل هذا الجنون يبدو فى شكله الأخير، قابلا للاستخدام في الحياة اليومية العادية.
 
الكثير من الجلد باللون الأحمر الزاهي لا تحد من قسوته الا شرائط الشيفون والتول الأسود الناعم، وطبقات من الفرو الثقيل تتماهى مع الأقمشة القطنية الناعمة، ومزيج عجيب من الألوان يضم درجات الأبيض والبيج والأحمر والرمادي والبرتقالى والأخضر مع بعض الأقمشة المطبوعة بالكاروهات الكبيرة، مع تفاوتات في القصات ولكنها كلها تعكس الرقة والقوة فالفساتين فى أغلبها قصير فوق الرقبة وفتحات الصدر المربعة واسعة للغاية ولكن الحواف دوما ثقيلة وداكنة، والبذلات أقرب للقصات الرياضية ولكن السترات قصيرة وضيقة وتكشف عن مساحات من الخصر لا تداريها الا الأحزمة العريضة.
 
التشكيلة ليست موجهة لفئة عمرية معينة فهى تخاطب كل الطموحات الباحثات عن أنوثتهن دون أي وعد بالتنازل عن معركتهن فى سبيل النجاح، ولهذا ستجد العديد من التنوع فمع السترات الضيقة هناك أيضا السترات الفضفاضة جدا وأغلبها من الجلد، ومع السراويل الطويلة ستجد التنانير الأنثوية القصيرة الضيقة، ومع خشونة الجلد اللامع ستجد نعومة القطن وللباحثات عن الدفء ستجد قبعات الفرو.
 
50 قطعة لا تحتاج الا لوعد بأن تتشبثي بكامل جنونك.. وطموحك أيضاً.