Armani Prive يُدخلنا حدائق البامبو في مجموعته الجديدة

من الغريب كيف يستطيع المُبدعون نقلنا لأماكن وأزمان مختلفة من خلال أعمالهم الفنية، وGiorgio Armani مساء أمس سافر بضيوفه الذين حضروا عرض مجموعة Armani Prive لموسم ربيع وصيف 2015 للـ Haute Couture إلى آسيا، وتحديداً إلى اليابان –التي لطالما استوحى منها- واصطحبهم برحلة إلى حدائق البامبو الشهيرة هناك... 
 
عند التفكير بالبامبو كموضوع أساسي لمجموعة Couture كاملة تصيبنا الدهشة، لكن المعنى الحقيقي الكامن خلفه أنه يجمع بين الحنية والقسوة، وبين الهشاشة والصلابة وهذا ما ركز علية Armani. 
 
ونقل لنا مشهدا كاملا على حدائق البامبو بداية من ساعات الصباح الأولى وأول إشراقة للشمس حيث عبّر عن ذلك من خلال الطبعات الواضحة والرسومات لهذه النبتة على التيورات المؤلفة من جاكيتات مُخاطة بحرفة عالية... إما مع سراويل أو مع تنانير وصلت لتحت الركبة، لتتدرج بعد ذك المجموعة من ناحية اللون والقصّات فنمر بفساتين الكوكتيل، والسراويل العريضة المستوحاة من الأزياء اليابانية، والبليزر التي زينتها أحزمة عريضة مع ربطات كبيرة وكأنها أزياء الكيمونو الفاخرة. 
 
بعدها كانت مجموعة الفساتين الرسمية والتي أصبحت ألوانها داكنة وكأن المساء قد حل على حدائق البامبو، مع أقمشة مشكوكة بكريستال الشواروفسكي كدليل على النجوم في ليلة صيفة صافية. 
 
الأقمشة تنوعت بين الحرير، الأورغانزا، الشيفون، الدانتيل، الساتان وغيرها. أما الألوان فبدأت بالبيج، ثم الأخضر الهادئ، ثم الأزرق الفاتح، والأقوى كان الأزرق الغني والقوي، وطبعاً الأسود الأنيق. 
 
في كل مرّة ينجح Giorgio Armani في أن يثبت أن الـHaute Couture فن عظيم وحرفة دقيقة، وينجح أيضاً في إعطاء الكلاسيكية روحا ًشبابية معاصرة ومتجددة.