ستيفان رولان يحوّل الكلاسيكية الى قطع عصرية

لا يمكن أن يمرّ عرض أزياء ستيفان رولان Stephane Rolland مرور الكرام خلال أسبوع الأزياء الراقية في باريس. فهو وكما عوّدنا في كل عرض متميّز، ملفت، وقادر على تحويل الكلاسيكية الى قطع عصرية بتنوّع قصّاتها وتطايرها على أجسام العارضات.
 
لم يرتكز Rolland على الإكثار من الألوان بل وضع نصب أعينه إبراز تنوّع القصات مع كل قطعة تتمايل على المنصة، وكانت موضة الـ Cut Out والفساتين المكشوفة على الخصر والأرداف الأكثر تألقاً وجاذبية خصوصاً تلك التي أتت باللون الأبيض، مع العلم أن هذه المجموعة كانت محصورة بين اللونين الأبيض والأسود، باستثناء بعض القطع البنية والذهبية الراقية، وموضة الميتاليك التي أضفت طابعاً برّاقاً على العديد من القطع.
 
أما بالنسبة إلى القصات، فقد حرص Rolland على اتباع موضة الفساتين متوسّطة الطول بقصّة التنورة المنفوخة التي أتت في كثير من الأحيان ممزوجة بين التول الشفاف والساتان، مع إضافة المشالح والكاب على الظهر بطريقة برجوازية. كما ركّز Rolland على إبراز موضة السراويل الواسعة ذات الخصر العالي، وقصات الظهر العارية مع ما رافقها من إبراز لمفاتن المرأة بطريقة لائقة، مع القماش الناعم والمنسدل.
 
ولم يتردّد بإضافة التفاصيل على كل قطعة، بدءًا من الإستعانة بالريش والزخرفات المتطايرة على أكتاف العارضات، وصولاً الى طبقات الأقمشة الكثيفة والمتداخلة بعضها ببعض، مع الأشكال المزيّنة لخصر العارضات والتي أتت على شكل أوراق أشجار أنيقة وملفتة للنظر.