John Galliano .. أزهري كغابة صيفية مرحة

هي: أريج عراق
 
ما زال John Galliano يفتش عن نفسه أكثر وأكثر من خلال علامته التجارية الخاصة، بعد رحيله عن دار Dior قبل سنوات قلائل، وما زالت لمسته الخاصة تحمل سحراً قادراً على التأثير على عاشقات الموضة، وفي مجموعته الجديدة من الملابس الجاهزة لربيع وصيف 2015، والتي عرضت في أسبوع باريس، قرر Galliano أن يمنح نساءه بهاء وشموخ الشجرات العالية، لكنه في الوقت نفسه، حرص ألّا تكون هذه الشجرات وحيدة في مهب الريح، بل أن تزهر معاً كغابة صيفية مرحة، تلقي بظلالها الأنثوية الرقيقة، على هجير شمس الصيف.
 
اختار Galliano مجموعة الألوان الطبيعية لفكرته، فكان الأخضر – بالتأكيد – البني الخشبي لجذوع الأشجار، الرمادي لظل دافئ، وبعض ألوان انكسارات أشعة الشمس الرائعة دون تزيد، مثل البنفسجي الناعم، ولم يغب الأبيض كضيف صيفي أساسي، منح غاباته كثير من الصفاء والأناقة.
 
أما التصميمات فكانت شديدة الوضوح والصراحة، فهي إما منقوشة بأوراق الأشجار الكثيفة، أو مزينة بها بشكل بارز على تنورة خشبية قصيرة، وأحياناً ما تغطى بشراشيب كثيفة سميكة سواء بنية أو خضراء، ولم يكن للبنطلون أكثر من حضور شرفي، بينما كان الفستان الطويل المنساب، والآخر القصير جداً، هما الأساس الذي اعتمد عليه، كما كان للياقات دوراً كبيراً أيضاً، سواء مع إكسسوارات الرقبة، أو كان أحدهما بديلاً عن الآخر.
 
الكثير من الشيفون والموسلين والترتان، شكّلوا مجموعة Galliano، وكأنه يريد أن يقول أن الأشجار رغم قوتها وثباتها، أكثر نعومة مما نعتقد، كذلك أنت، ربما لم يصل Galliano بعد للخطوط النهائية التي يفتش عنها لتكوين ذاته الفنية الخاصة، ولكنه بالتأكيد قد قطع خطوات على الطريق، ولم يتبقَ إلا أن يصل منتهاه.