Rick Owens: مجموعة منتفضة على الواقع

" ريك أوينز" Rick Owens معروف في اوساطه مصممي الأزياء بحبه للغرابة وبتقديم جوانب مظلمة في العروض. وهذا العام لم يخرج "أوينز" عن إطاره وسمعته هذه. ففي أسبوع الموضة الذي يقام حالياً في باريس، ورغم أن الحاضرين في العرض حظيوا بأفضل موقع مطلّ على برج إيفيل الشهير، إلا أنهم فتنوا بحشد الكائنات أو العارضات التي احتلت العرض في الداخل وجابت عالمنا بتصاميم أوينز لربيع وصيف 2015.
 
خرجت العارضات في أزياء وفساتين بقصات ضخمة هندسية معمارية متناقضة وخفيفة. وحلّ قماش التول على معظم التصاميم وأضيفت على الجوانب أو تطايرت في الخلف، وبرزت مثلاً الفساتين والتنانير المتوسطة الطول والمجعدة المستوحاة من فرقة الباليه الBallets Russes كما قال المصمم والتي كانت تعتبر أكبر حركة رافضة للواقع الثقافي في القرن العشرين، إضافة الى التوبات الشفافة الفضفاضة الجريئة مع التنانير التي تصل الى الركبة، وركزّ أوينز على تقديم التفاصيل بالقصات المختلفة الغريبة على الصدر وغيرها. كما تضمّن العرض أنواع أقمشة أخرى إلا أن القصات حافظت على غرابتها وضخامتها، وأدخل الدار بعض التطريزات المتموجة كنقشات. أما الألوان فتدرجت من الذهبي الباهت والخاكي والأزرق الفاتح والوردي الى الأسود والأبيض والكحلي. 
 
أما تسريحات الشعر بين العارضات فتوحدت على طبيعتها في بعض الأحيان، فيما قرّر أوينز في أحيان أخرى نفش الشعر بشكلٍ كبير، ولا ننسى العمل الفني والمفاجئ بامتياز والذي تمثّل بالتغيير الكلي للون البشرة لبعض العارضات. أما الأحذية فكانت أيضاً نقطة جذب في العرض، خصوصاً أن الأحذية العالية أثارت ضجيجاً على الممشى.