Carven: الستينيات بعبق الشرق

هي: هلا جرجورة 
 
كعادة دار Carven، قدمت لنا الدار كل موسم أفكارها المستوحاة من مواضيع مختلفة ضمن قالب عصري وحديث وفيه الكثير من الإبداع.
 
وهذا الموسم وبالرغم من عودة Carven  إلى حقيبة الستينيات كمحور أساسي لمجموعته دامجاً إياها مع التفاصيل الشرقية التي يشتعر فيها الفن الآسيوي مع الأزياء التقليدية اليابانية، نجح مرة أُخرى في تقديمها بأسلوب عصري وشبابي، لاحظناها من خلال الألوان الحيوية التي جمعت بين الأحمر، الأصفر، الأزرق، على أرضيات من الأسود، الأبي، والبيج. 
 
ولم تخلُ المجموعة من الإحساس الرياضي الذي لاحظناه في بعض الياقات أو السراويل المطاطية الضيقة. 
 
أما قصّات الفساتين والمعاطف فمستقيمة عكست تلك الحقبة التي استوحى منها المجموعة، وقد لاحظنا استخداماً ذكياً لطبعة النمر التي دخلت على الأقمشة لتكمل التصميمات بطريقة جميلة. الأحذية مبتكرة ومميزة وخاصة تلك التي وصلت لتحت الركية، والحقائب كبيرة وعملية ذكرتنا بحقائب النادي الرياضي حملتها العارضات بشكل ملاصق للورك. 
 
دار Carven تثبت عاماً بعد عام أنه دار متجدد، معاصر ويحاكي متطلبات الإمرأة العملية، امرأة القرن الواحد والعشرين.