Marni .. جوانب متعددة وإبداع واحد

هي: أريج عراق
 
أن تكون لك بصمة مميزة، فهذا أمر مهم في أي مجال، وفي مجال الأزياء بشكل خاص، أن تتحدى نفسك، لتخرج عن الإطار الذي رسمته أنت لشخصيتك دون أن تتخلى عن بصمتك، فهذا هو قمة الإبداع، وهذا تحديداً ما قامت به مصممة الأزياء Consuelo Castiglioni في مجموعتها الجديدة من الملابس الجاهزة لموسم ربيع وصيف 2015، التي قدمتها تحت العلامة التجارية Marni في أسبوع ميلان.
 
بشكل مميز اختارت Castiglioni أن تبتعد قليلاً عن ورودها المحبوبة، التي تعشق إضافتها لأي تصميم، فقدمت في البداية مجموعة تصميمات بالألوان الأحادية، وخاصة الترابية منها، دون أية نقوش، معتمدة على طريقة القص واللصق في صنع طبقات متتالية ومتقاطعة وغير منتظمة، ثم بدأت في إضافة النقوش تدريجياً بنفس الألوان وعلى استحياء، حتى بدأت الألوان الحيوية في التدخل بقوة، فظهر الوردي والتركواز والزيتي، حتى عادت النقوش الكبيرة للورود في احتلال صدارة المشهد بألوان بارزة تضج بالحياة، مثل الأصفر والبرتقالي والأخضر والأزرق والأحمر، لتعود بعدها إلى الهدوء بعد هذا الصخب، وتحتفي بالألوان الهادئة مثل الأبيض مع الأزرق، مع الاحتفاظ بوردات بارزة مشغولة بشكل رائع، ومنثورة فوق الفساتين.
 
وعلى مستوى الأقمشة، حرصت Castiglioni أيضاً على التنويع والتجديد، فظهر الكتان بصورة مختلفة ومميزة، إلى جانب الساتان والحرير والأقطان، أما الصوف المشغول، فكان موقعه الأساسي في الأحزمة الطويلة المربوطة، والتي تذكرنا ببعض رياضات الدفاع عن النفس الآسيوية، وإن بدت متناسبة بقوة مع التنانير الطويلة غير المنتظمة، أو البنطلونات الواسعة، حتى بدلتها بعد ذلك بالحبال المبرومة، كنوع آخر من التجديد والتغيير، حيث بدت متناسقة مع الاكسسورات التي أضافتها بثقة وتميز لكثير من القطع، لتمنحنا في النهاية مجموعة متعددة الجوانب، ولكنها تتفق معاً في مصدر واحد للإبداع.