القصات المستقيمة تحمل توقيع جوليان ماكدونالد

فساتين متعدّدة القصات والألوان، زيّنت مجموعة جوليان ماكدونالد للألبسة الجاهزة لربيع وصيف 2015 بالكثير من الأناقة والرقي. فتمايلت بين الكلاسيكية في طول الفساتين التي وصلت بأغلبها حتى حدود الركبة، وبالعصرية في قصّة الصدر الواضحة والجريئة والمكلّلة بأقمشة التول الشفافة التي تظهر مفاتن المرأة وأنوثتها.
 
في هذا العرض المشرق بلون الأبيض التقي، لاحظنا ظهور موضة الأقمشة المطبّعة بالأزهار، ويبدو أن هذه الموضة ستكون محطّ أنظار العديد من المصمّمين باستمرارها حتى الصيف المقبل. وبدا واضحاً في عرض جوليان ماكدونالد أن موضة القبة العالية المزيّنة بالتول والدانتيل ستعود أيضاً مع موضة الفساتين المصمّمة بالقصات المنخفضة على الصدر. فهذه الفساتين طغى عليها طابع القصّات المستقيمة، حتى الفساتين الطويلة جاءت واسعة قليلاً، بدءاً من حدود الركبة نزولاً، ورافقتها موضة الشيفون الشفاف والتول بأناقة وتنسيق تام.
 
أما بالنسبة إلى الألوان، فلم نلاحظ العديد من الألوان القويّة أو الألوان الفاقعة، إلا أن ماكدونالد لم يبخل علينا بألوان الكحلي والأحمر والأصفر، مع ما يحمله من عشق واضح ومميّز لألوان الأبيض والبيج الذي زيّن فيها أزياء عارضاته بنقاوة وإشراق واضح.