Elie Saab يُدخلنا قصر الأنوار!

في عرض مجموعة خريف وشتاء 2014 – 2015 للـHaute Couture دعانا المصمم المبدع Elie Saab إلى حفل راقص يشبه احتفالات الأميرات في قصص الطفولة، في قصر باريسي فاخر بأعمدته الرخامية والثريات الكريستالية العملاقة التي تدلت من السقف، وتهادت عارضات الأزياء بفساتينهن الرائعة تحت هذه الثريات ليتحول المكان الى قصر متوهج من الأنوار.
 
قدم Elie Saab في هذه المجموعة التي تألفت من 51 تصميماً مذهلاً قصّات متجددة وأحجام مختلفة، تنوعت بين الفساتين الطويلة ذات التنانير الكبيرة، وبين الأُخرى القصيرة الأنيقة، وقد رأينا أشكالاً جديدة للياقات أبرزها تلك التي كشفت أكتاف العارضات، وأُخرى على شكل حرف V. وقد تنوعت الأقمشة بين التول الشفاف، الدانتيل المُرهف، والموسلين الناعم. أما لوحة الألوان فقد تداخلت وتتعانقت وتكاملت وفق تقنيات حرفية متعددة ومتنوّعة تولّد تأثيرات ضوئية متباينة، وتدرجات لونية تشبه تلك التي تراها العين نهاية ليل ساهر طويل بين يقظة ونعاس. مشهد يخطف الأنظار بألوانه الآسرة، من الأزرق الغامق والأزرق الجليدي والأخضر المائي والبيج الزهري والأحمر النبيذي، الى الفضي الساطع والنحاسي المعنق والأسود العميق، تزيّنه فخامة قطع الفرو التي تلف الكتفين بدفء أنيق. 
 
وأكملت الأكسسوارات الثمينة عظمة هذا الحفل الإستثنائي، بموادها الباذخة المشغولة بالحرفية العالية نفسها التي تطبع أزياء دار صعب. حقائب يد مطرزة ومرصعة ومجوهرات بأزهار ثلاثية الأبعاد.
 
وفي النهاية سطعت عروس Saab في فستان أبيض مظلّل، مميّز بتطريزاته الغنيّة بعروق من اللآلئ وخيوط الحرير، لتبدو كنجمة معلّقة في صقيع سماء شتوية حالمة. 
 
مجموعة آسرة بكل مافي الكلمة من معنى، نقلتنا الى عوالم مختلفة من السحر والفتنة والجمال.