ورود ربيعية في حديقة Nina Ricci الشتوية

إعداد: هلا جرجورة
 
ربما اسم Nina Ricci هو الأكثر رومانسية وشفافية، ومرتبط ارتباطاً وثيق بالفساتين المرهفة والمفعمة بالأنوثة. وقد باتت الدار هي المفضلة لدى الكثير من النجمات صاحبات الأسلوب الهادئ كـAnne Hathaway والانكليزية الجميلة Kiera Knightly وخيارهنّ الأول على السجادة الحمراء. لكن ماذا خبأت لنا مجموعة خريف وشتاء 2014-2015 من تصاميم مبتكرة؟
 
افتتحت المجموعة عارضة الأزياء الشهيرة ذات الحضور القوي  Anja Rubik مرتدية فستانا ذا ياقة عالية باللون الفضي مع نقشة الحية وفوقه معطف رمادي طويل وحذاء فضي، ومن بعدها أخذت المجموعة تتلون بألوان شتوية داكنة، وتتنوع أقمشتها بين الجلد، الدانتيل، الحرير، المخمل الناعم وطبعاً الفرو.
 
القصّات أنثوية وجميلة كالعادة تنوعت بين فساتين الكوكتيل، التايورات، والبنطلونات عريضة الأرجل، كما كان هناك حضور قوي للمعاطف الشتوية السميكة تارة من الفرو وتارة من الجوخ. وقد رأينا ابتكارا جديدا لرداء من الفرو أيضاً معلقاً على الأكتاف بأحزمة من الساتان. وتفتحت بعدها حديقة من الزهور الربيعية نُثرت على الفساتين بطريقة رائعة، تنوعت ألوانها بين الفاتحة والداكنة، وكانت مرة مطبوعة وأخرى نافرة ومتدلية من الأقمشة. والأجمل كانت تلك التي امتدت على الفستان الأسود الطويل معانقة جسد العارضة. 
 
لوحة الألوان بدأت شتوية داكنة بين الخمري والرمادي، لتشرق في ما بعد في منتصف المجموعة كاشفة عن لوحة جديدة من البنفسجي الفاتح، الزهري الشاحب والأبيض المُغبَر، لتعود الى شحوبها في آخر المجموعة وتتلون بالأسود بشكل كامل. 
 
الاكسسوار كالعادة جميل ومميز عبارة عن حقائب جلدية كبيرة وصغيرة مع أقفال معدنية ذهبية، والأحذية زُينت بكنار من الفرو التف حول كعوب العارضات.
 
الشعر مستوحى من الستينيات بتسريحة منسدلة مع فرق في المنتصف، والماكياج خفيف مع بعض الظلال باللون البنفسجي الفاتح. 
 
مجمموعة مرهفة، أنثوية، وقوية في ذات الوقت ستعجب النساء من حول العالم على مختلف أذواقهن.