Zuhair Murad... موجات من ذهب وورود وأنوثة

في ذلك الركن البعيد من الذاكرة، تقبع مجموعة من القصص الخيالية، قرأناها يومأ ونحن صغار، أو قصها علينا الكبار، وفي هذه القصص توجد أميرات وجميلات يرتدين أجمل الفساتين، وهذه الفساتين –في مخيلتنا- دوماً مبهرة رائعة، ولها مواصفات خاصة، كنا نظنها حبيسة أفكارنا وأحلامنا، حتى أطل علينا Zuhair Murad بعروضه الرائعة بشكل عام، وعرضه الأخير في أسبوع باريس Haute Couture لموسم ربيع وصيف 2014.
 
في هذا العرض منحنا Murad مجموعة من أجمل فساتين الأحلام كعادته، إلا أن هذا لم يجعله يخاصم الواقع، أو ينفصل عنه، فقدم أيضاً تصميمات عصرية للبذلة والتايور، وإذا حاولنا تصنيف هذا العرض، فإنه يمكن تقسيمه بسهولة وفقاً لمجموعات الألوان، فهناك مجموعة الأبيض الكريمي، والذهبي، والأسود بنقوشه، والوردي، والتركواز، والبنفسجي، وفي كل هذا تعلن خطوط ZuhairMurad عن نفسها بوضوح، سواء من خلال الأقمشة المفضلة لديه، مثل الدانتيل والحرير والتول والشيفون، أو من خلال التطريز الذي يبرع فيه ويمنحه نقطة تميز كبيرة، وهذه المرة كانت أحلام Murad تأتي على هيئة موجات، بعضها ذهبية، وأكثرها من الورود، وكلها في إطار من النعومة والأنوثة لا تخطئه عين.
 
الفساتين المنفوشة كانت محور العرض، سواء كانت طويلة أو قصيرة، مع حضور قوي للبنطلون أيضاً، ولم تغب اللمسة الإغريقية المفضلة عنده، بالأقمشة الملفوفة التي ترسم حدود الجسم، أو بالحزام الذهبي –الذي كان قاسماً مشتركاً في كل التصميمات- على هيئة ريشتان ترسمان حرف Z أو غصن الزيتون الشهير، أما التطريز فكان بالمجوهرات البراقة أو الترتر، أو الورود البارزة المنثورة على أغلب الفساتين، وخاصة فستان الزفاف الذي ختم به المجموعة، والمغطى بها بالكامل.
 
في النهاية يبقى السؤال، أي هذه التصميمات الرائعة سنراه قريباً على السجادة الحمراء؟ عن نفسي، أرشحها جميعاً، فهي تستحق.