Viktor & Rolf: راقصات الباليه يحتلينّ المسرح

ضرب Viktor Horsting وRolf Snoeren عصفورين بحجر واحد خلال عرضهما الأخير في المدينة الباريسية ضمن فعاليات أسبوع الأزياء الراقية لربيع وصيف 2014. فدار العرض Viktor & Rolf أطلق عطره الجديد Bonbon بلوحة إعلانية ضخمة خلفية للعطر الجديد في نهاية العرض، وقدمّ في الوقت نفسه عرضاً موسيقياً راقصاً غير مسبوق تمايلت فيه راقصات باليه حقيقيات تابعات للفرقة الهولندية كعارضات مع موسيقى بيانو، نقلن الحضور الى أجواء حالمة وجميلة وهادئة مع مجموعة بسيطة من حيث التصاميم والأقمشة المستعملة.  
 
كقطع فنية أطلّت راقصات الباليه بوقفتهن ومشيتهن المميزة على أطراف أصابع القدم بالباليرينا وبشعر كثيف على وجوهن، بتصاميم تنوعت فيها القصات الهائدة مع لوحات من اللون الوردي والأصفر الباهت.
 
الملابس جاءت قصيرة الى حد ما كالتنورة الفضفاضة مع الصدرية المطابقة القصيرة أو الفستان الخفيف. إستخدم المصصمان أيضا التنورة الطويلة بقصات هندسية متنوعة فكانت في بعض الأحيان جزءاً من الفستان بفتحات واسعة أو كقطع مركبّة غطتّ مناطق من الجسم. بعض الفراشات والعصافير والعقدات والأشرطة طبعت وزينّت على التصاميم، وكان الملفت في هذه المجموعة الجرأة في بعض القصات والألوان التي إعتمدها الممصمان كالـBodysuits بلون الجلد الشفاف والذي غشّ العيون باللون المشابه للون البشرة.
 
صحيح أن العرض لم يكن على قدر التوقعات ولا يليق بمناسبة كأسبوع الأزياء الراقية، إلا أن دار العرض إختار فكرة مميزة ومبتكرة لتحويل الأنظار اليه.