Ralph & Russo مجموعة حالمة تعيدنا الى العصر الذهبي

منذ أسبوع ونحن نشاهد عروض الأزياء في أسبوع الخياطة الرفيعة في باريس، حيث قدم المصممون ابداعاتهم كٌل على طريقته الخاصة، حتى جاء اليوم الأخير الذي كان الكل ينتظره بترقب وشوق ليرى ماسيقدمه دار Ralph & Russo في أول عرض Haute-Couture لهم، وكونهم أول ماركة بريطانية تندرج ضمن البرنامج الرسمي لاتحاد Chambre Syndicale de la Haute Couture العريقة منذ قرن من الزمن! 
 
مجموعة رومنسية استطاعت أن تعيدنا الى العصر الذهبي للـHaute-Couture الذي كدنا أن ننسى عظمته ورونقه بعد أن اتجهت الموضة الى البساطة والعصرية واستطاعت أن تذكرنا بالمعنى الحقيقي للخياطة الرفيعة التي تجسدت بتصميمات مبتكرة متمثلة بتايورات باللون الأبيض افتتحت المجموعة مصنوعة من الكريب المطرز بدقة عالية جداً بزخرفات مستوحاة من الحديقة الفرنسية الخلابة Jardin à la Française، وبمجموعة من الفساتين الضيقة المفعمة بالأنوثة شُدّت بأحزمة التفت حول خصر العارضات محتفلة بالمرأة بكل عنفوانها، وفساتين كبيرة الحجم ذكرتنا بالحفلات الراقصة في قصور القصص الخرافية حيث تحولت كل عارضة فيها الى أميرة فائقة السحر والجمال. أما للتايورات حكاية أخرى حيث برهنت عن حرفية عالية وتمكُن من أدق التفاصيل، ان كان من الردائات القصيرة المُطرزة، أوالأكتاف البارزة المزينة بورود ربيعية منعشة، اوتنانير "البانسيل" الراقية. 
 
تنوعت الأقمشة بين كريب الحرير، الدانتيل، والشيفون والتول، وترجمت الى تصميمات مبتكرة تدرجت ألوانها بين الأبيض والأسود، الأزرق المغبرّ، الرمادي الباهت، والفضّي اللامع والزهري الشاحب. 
 
أما الشعر فقد صفف بتسريحة بسيطة للخلف وكذلك الماكياج الناعم الذي عبر عن رومنسية حالمة.
 
مجموعة مُبهرة ختم بها دار Ralph&Russo أسبوع الموضة للخياطة الراقية في باريس، وبدأ عصرا جديدا من الفتنة والابداع افتقدناه واشتقنا اليه...