JEAN PAUL GAULTIER... جامع الفراشات

الفراشات، تلك المخلوقات الرقيقة التي لا تتحمل لمسة، تخرج من شرنقتها المظلمة إلى نور الربيع، لتملأ الدنيا بهجة بألوانها المشرقة. ليس صعباً على أي مبدع، أن يكتشف العلاقة بين الفراشات والنساء، منذ أن قدم John Fowles روايته الشهيرة "جامع الفراشات" "The Collector"، التي حولها William Wyler إلى عمل سينمائي أكثر شهرة، ترشح لتسع جوائز أوسكار وحصد ست منها عام 1965، واليوم يحاول JEAN PAUL GAULTIER أن يجمع فراشاته حوله في عرضه الراقي لأسبوع باريس HAUTE COUTURE لموسم ربيع وصيف 2014.
 
لم يحاول GAULTIER أن يتبع خطى بطل الرواية – الفيلم، في الاستئثار بجمال ضحاياه، أعني عارضاته، ولكنه فضل مشاركة الجميع في جمالهن وجمال تصميماته، هو لم يتشبه بالفراشات، ولكنه قدمها بشكل مباشر سواء في قصات التصميمات، أو حتى في تسريحات الشعر واكسسوارات تزيينه، فرأينا الأكتاف العريضة والأكمام الواسعة كالأجنحة، والألوان الكثيرة المتداخلة، أما الأقمشة فكانت من النعومة بما يكفي لتساعد عارضاته في التحليق، فاستخدم الشيفون والحرير والدانتيل، والشبكات التي تغطي التصميم أو جزء منه، أيضاً لم ينس الريش ليجعلهن أكثر خفة.
 
في البداية حرص GAULTIER على تقديم ألوان أحادية مثل الأسود والأبيض والعنابي والأزرق، لكنه سرعان ما مزج هذه الألوان في تشكيلات فنية رائعة، تعبر عن الفراشات، أو قدم منها نقوش الفراشات نفسها، فإذا لم تكن النقوش واضحة، فإنه وضع لك نماذج الفراشات نفسها على أكتاف العارضات وخصورهن.
 
أما مفاجأة العرض، فكانت النجمة Dita Von Teese التي كانت إحدى الفراشات من دون مبالغة، بفستان أزرق بأجنحة صغيرة عند الصدر، وأجنحة أكبر عند الخصر.