كيف حلل الخبراء الإتيكيت الصور الرسمية لمراسم تعميد الأميرة تشارلوت؟

كيت تحمل شارلوت

كيت تحمل شارلوت

 كيت تحمل شارلوت

كيت تحمل شارلوت

 صورة مجمعة من تعميد الامراء

صورة مجمعة من تعميد الامراء

صورة للامير ويليام وكيت وابنائهم شارلوت وجورج

صورة للامير ويليام وكيت وابنائهم شارلوت وجورج

الصورة الرسمية من تعميد جورج

الصورة الرسمية من تعميد جورج

صورة رسمية من تعميد الاميرة آن

صورة رسمية من تعميد الاميرة آن

 الصورة الرسمية لتعميد شارلوت

الصورة الرسمية لتعميد شارلوت

نشر قصر كينغستون الصور الرسمية لمراسم تعميد الأميرة تشارلوت وهي صور ستظل محفورة في تاريخ العائلة المالكة البريطانية، وبعد أن نشرت هذه الصور أثنى الكثيرون من محبي العائلة المالكة البريطانية على أناقة الملكة إليزابيث وأسرتها في الصور وعلى الأناقة التي ظهرت بها أسرة ميدلتون، ولكن كيف حلل الخبراء هذه الصور، وما الذي رأوه من بين السطور؟
 
من شاهد الصور الرسمية الخاصة بمراسم تعميد الأميرة تشارلوت والتي تظهر فيها صورة تجمع ما بين الملكة إليزابيث وأسرتها وأسرة ميدلتون سيلاحظ أنها تختلف إلى حد ما عن الصور الرسمية الخاصة بمراسم تعميد الأمير جورج في عام 2013، فمثلا ترتيب جلوس ووقوف الأسرتين اختلف في الصورة تجمع ما بين الملكة إليزابيث وأسرتها وأسرة ميدلتون والتي التقطت في مراسم تعميد الأمير جورج وشقيقته الصغرى الأميرة تشارلوت... 
 
فهذه الصورة في مراسم تعمد الأمير جورج ظهر فيها الأمير هاري وهو يقف في منتصف الصف الخلفي وبجانبه بيبا ميدلتون ولكن في الصورة المشابهة التي التقطت في مراسم تعميد الأميرة تشارلوت احتلت أسرة ميدلتون الموقع المتوسط في الصف الخلفي، ويقول خبراء الإتكيت أن المصور ماريو تستينو-والذي قام بالتقاط الصور-فضل ألا يجعل بيبا تقف في المنتصف الخلفي مثل العام الماضي وذلك حتى لا تظهر كيت وبيبا ميدلتون بإطلالاتهما ذات اللون الواحد بالقرب من بعضهما، وقد أكد الخبراء أن المصور كان هو من حدد أماكن الوقوف في الصف الخلفي.
 
ويقول الخبراء أن الصورة التي تجمع ما بين الملكة إليزابيث وأسرتها وأسرة ميدلتون في مراسم تعميد الأميرة تشارلوت تضمنت العديد من الألوان المبهجة والتي تتمثل في الإطلالة الوردية الأنيقة للملكة إليزابيث، وإطلالة كاميلا دوقة كورنوال باللون الأزرق السماوي، وربطة عنق الأمير تشارلز ذات اللون السماوي، ويقول الخبراء أن الملكة إليزابيث اختارت الظهور في إطلالة وردية لأن مراسم التعميد كانت لفتاة ومما يؤكد ذلك أن الملكة إليزابيث قد ظهرت بإطلالة باللون الأزرق في مراسم تعميد الأمير جورج.
 
وبمناسبة الحديث عن الألوان فإن خبراء التجميل قالوا أن اللون الأبيض الكريمي الذي اختارته بيبا وكيت ميدلتون يعكس الذوق العام للطبقة المتوسطة والتي تفضل اختيار هذا اللون او درجات اللون البيج لأنه خيار آمن.
 
ويقول الخبراء أن نساء عائلة ميدلتون لا يفضلون ارتداء القبعات التقليدية وإنما يفضلون ارتداء ذلك النوع من القبعات الذي لا يبدو كقبعات إنما أقرب لقطعة اكسسوار أنيقة تزين الرأس، ولقد أثنى العديد من الخبراء على القبعة الأنيقة ذات اللون الأزرق السماوي والمائلة قليلا والتي ارتدتها دوقة كورنوال.
 
الشيء الوحيد الذي انتقده خبراء الإتكيت في هذه الصورة هو عدم ارتداء جميع النساء في الصورة باستثناء الملكة إليزابيث للقفازات وقالوا أنه في مناسبة رسمية كهذه تختار النساء ارتداء قبعات الرأس وإذا اخترن ارتداءها فعليهن أن يرتدين معها قفازات كما فعلت الملكة إليزابيث، وبخلاف ذلك فإن الكثير من خبراء الإتيكيت يرون أن الصور الرسمية التي نشرت لمراسم تعميد الأميرة تشارلوت كانت رائعة وجميلة للغاية.