ماذا سيحدث خلال مراسم تعميد الأميرة تشارلوت؟

تشارلوت مع شقيقها جورج فى أول جلسة تصوير لها

تشارلوت مع شقيقها جورج فى أول جلسة تصوير لها

يوم الولادة والاتسقبال الجماهيري والملكي

يوم الولادة والاتسقبال الجماهيري والملكي

تشارلوت  فى أول جلسة تصوير لها

تشارلوت فى أول جلسة تصوير لها

يوم الولادة والاتسقبال الجماهيري والملكي

يوم الولادة والاتسقبال الجماهيري والملكي

يوم الولادة والاتسقبال الجماهيري والملكي

يوم الولادة والاتسقبال الجماهيري والملكي

يوم الولادة والاتسقبال الجماهيري والملكي

يوم الولادة والاتسقبال الجماهيري والملكي

منذ شهرين تقريبا أنجبت كيت دوقة كمبردج طفلتها الثانية والتي اختارت لها هي وزوجها الأمير وليام اسم تشارلوت إليزابيث ديانا، و يوم غد  الأحد ستقام مراسم تعميدها، ولكن مالذي سيحدث خلال هذه المراسم؟
 
ما نعرفه حتى الآن أن الأميرة تشارلوت-وهي أصغر أفراد العائلة المالكة البريطانية حتى هذه اللحظة-سيتم تعميدها في كنيسة سانت ماري المجدلية والتي توجد بالقرب من منزل الملكة إليزابيث في ساندرينجهام، وهذه الكنيسة هي المكان الذي أقيمت فيه مراسم تعميد الأميرة الراحلة ديانا، وهي المكان الذي يذهب إليه أفراد العائلة المالكة البريطانية في كل عام لحضور الصلوات الاحتفالية التقليدية بمناسبة لأعياد الميلاد، ولقد تم الإعلان عن أن المصور ماريو تيستينو ولقد كان المصور المفضل لدى الأميرة الراحلة ديانا.
 
ونتوقع أيضا أن يكون والدي كيت ميدلتون وجدي الأميرة تشارلوت حاضرين في مراسم التعميد، وكذلك الأمير تشارلز وبالطبع الملكة إليزابيث وزوجها الأمير فيليب سيكونا حاضرين في مراسم تعميد ابنة حفيدهما الأمير وليام، ولكن الأمير هاري لن يتمكن من حضور مراسم التعميد حيث أنه منشغل حاليا في العمل في أفريقيا مع مؤسسات خيرية تعمل على الحفاظ على حقوق الحيوانات والصيد الجائر.
 
حتى الآن لا نعرف من سيتم اختيارهما ليكونا الأب والأم الروحيين للأميرة تشارلوت ولا نعرف أيضا ما إذا كان الأمير جورج سيقوم بحضور مراسم تعميد شقيقته الصغرى أم لا.
 
مراسم تعميد الأميرة تشارلوت ستكون حدثا عائليا خاصا-كما حدث بالضبط مع مراسم تعميد الأمير جورج-وهذا يعني أنه لن يسمح لأحد من العامة بالدخول إلى داخل الكنيسة ومشاهدة مراسم التعميد، ولكن دوق ودوقة كمبردج نشرا تصريحا في الأسبوع الماضي قاما فيه بدعوة المواطنين بالتجمع أمام الكنيسة ومشاركتهم في ذلك اليوم المميز وذلك طبقا لما نشرته صحيفة " Telegraph" الخيرية، ولقد أعلنت دوقة كمبردج أيضا أن الزهور التي سيتم تقديمها لهم بمناسبة مراسم تعميد الأميرة تشارلوت سيتم التبرع بها لمؤسسة " Children’s Hospices" في إيست أنجليا، وهي المؤسسة التي تقوم كيت ميدلتون بدور الراعية الرسمية لها.