بعدسة الدوقة كيت ميديلتون: أول صورة للأمير جورج مع شقيقته شارلوت

كيت تعشق التصوير ويبدو أنها باتت محترفة

كيت تعشق التصوير ويبدو أنها باتت محترفة

 قبلة من الأمير جورج لشقيقته

قبلة من الأمير جورج لشقيقته

جورج ينظر لوالدته

جورج ينظر لوالدته

جورج وشقيقته فى أول جلسة تصوير

جورج وشقيقته فى أول جلسة تصوير

المحبة لا تلتقطها الا عين الأم كيت

المحبة لا تلتقطها الا عين الأم كيت

بعد شهر تقريبا من ظهور الأميرة تشارلوت إليزابيث ديانا برفقة والديها الدوقة كيت والأمير وليام،  جاء الدور على شقيقها الأكبر الأمير جورج ليقدم شقيقته، وبدلا من الخضوع لجلسة تصوير رسمية، أصرت الدوقة كيت على تصوير ابنيها بنفسها.
 
اللقطات التي تم الإفراج عنها بالأمس تضم الطفلين فقط، وتعكس علاقة الحب بين جورج الذي يتحول تدريجيا لنسخة من والده الأمير وليام، وبين الأميرة تشارلوت التى بدأت ملامحها تظهر قليلا، وقد تم التصوير منذ أسبوعين بعدسة الدوقة كيت العاشقة للتصوير الفوتوغرافي، فى منزل أنمار، وتبدو اللقطات احترافية جدا وبخاصة تنسيق الألوان بين ملابس جورج وتشارلوت، والخلفية، ولم يعرف بعد هل حصلت كيت على مساعدة من المصور الرسمى للقصر أم لا، وهل خضعت الصور للمعالجة بتقنيات الفوتوشوب.
 
شاهدي أول جلسة تصوير للأمير جورج والأميرة تشارلوت إليزابيث ديانا.. ولا تنسي أن هذه اللقطات بقلب وعين الأم كيت.