كيت ميدلتون تكتب خطابا مؤثرا لدعم الأطفال المرضى

كيت ميدلتون

كيت ميدلتون

كيت ميدلتون

كيت ميدلتون

كيت ميدلتون

كيت ميدلتون

كيت ميدلتون

كيت ميدلتون

كيت ميدلتون قد تكون منشغلة تماما بحياتها الأسرية في الفترة الحالية بعد أن أنجبت مؤخرا طفلتها الجديدة الأميرة تشارلوت في يوم 2 مايو هذا العام، ولكنها لم تنس أن تشارك في أسبوع هام يهدف إلى جمع التبرعات للأطفال المصابين بأمراض تحد من ممارستهم لحياتهم الطبيعية في بريطانيا والذي يعرف باسم أسبوع "Children's Hospice" (أسبوع دور رعاية الأطفال المرضى في بريطانيا) والذي يبدأ من 11 مايو وينتهي في 17 مايو.
 
كيت ميدلتون (33 عاماً) كتبت خطابا تم إرساله من قصر كينغستون إلى جمعية "Together for Short Lives" الخيرية حتى تقوم بنشره للتأكيد على أهمية أسبوع "Children's Hospice"، وقالت كيت في خطابها: "بالنسبة إلى عائلات الأطفال المرضى الذين يعانون من أمراض تحد من ممارستهم حياتهم الطبيعية، كل لحظة تهم وكل ذكري يجب أن نحتفي بها ونحتفل بها، أسبوع دور رعاية الأطفال يهدف إلى صناعة ذكريات سعيدة ولحظات رائعة في الأوقات الصعبة التي يمرون بها، أتمنى أن تنضموا إلى في دعمهم في أسبوع "دور رعاية الأطفال المرضى"، لنعمل معا على أن تكون كل لحظات هذه الأسر لحظات مميزة".
 
كيت دوقة كمبردج شاركت كثيراً في العمل الخيري الخاص بأسبوع دور رعاية الأطفال المرضى في بريطانيا وبصفتها الراعي الرسمي للمؤسسة الخيرية "East Anglia’s Children" لرعاية الأطفال المرضى ولقد بكت تأثرا في شهر نوفمبر الماضي بعد أن قابلت إحدى الأمهات التي تلقت الدعم والرعاية من المؤسسات الخيرية هي وطفلتها المريضة في أحد دور رعاية الأطفال المرضى قبل أن تتوفى الطفلة.
 
الجمعية الخيرية "Together for Short Lives" تبذل جهودا كبيرا لدعوة الأشخاص للمشاركة المعنوية والمادية في دعم أسبوع دور رعاية الأطفال المرضى بأمراض خطيرة، والمشاركة على هاشتاج #momentscount.