الأمير هاري متلهف لرؤية الأميرة الصغيرة

هارى متلهف لرؤية الصغيرة

هارى متلهف لرؤية الصغيرة

 الأميرة الصغيرة فى انتظار عمها الوحيد

الأميرة الصغيرة فى انتظار عمها الوحيد

 الأمير هارى وشقيقه وليام

الأمير هارى وشقيقه وليام

الأمير هاري في ورطة حقيقية، فهو لا يستطيع مغادرة كتيبته العسكرية في إستراليا، ولا يطيق صبراً عدم رؤية الأميرة الصغيرة، وصرح علنا بأنه لا يحتمل فكرة أنه ليس من بين  كل هؤلاء الزوار الذين يقبلون على قصر كنسينغتون لمشاهدة الإبنة الثانية لكيت وشقيقه وليام.
 
شوق هاري للقاء إبنة شقيقه كاد أن يوقع وليام في أزمة كبرى، فقد نقل عن هاري قوله أن شقيقه أبلغه بالخبر فور حدوثه وأرسل له صورة للصغيرة فور ولادتها، وهو ما ينافي البروتكول الملكي، إذ يتوجب عدم إخطار أي شخص بمقدم مولود ملكي الا بعد إخطار الملكة، وهو ما تداركه هاري في ما بعد بالتأكيد على أن شقيقه أبلغه بالأمر بعد لقاء جدته، ووصف صورة الأميرة بـ"أجمل بنت في الوجود" وقالها مجددا: "لا أحتمل البعد أريد أن أراها فورا!!"
 
يشار إلى أن مهمة الأمير هاري الأخيرة في الجيش الملكي ستمتد حتى آواخر الشهر الجاري، وقد عاد للندن منذ أسبوع للمشاركة في مارثون خيري، عسى أن يتمكن من مرافقة شقيقه في رحلة الولادة، ولكن كيت تأخرت عن الوضع فى الموعد المحدد سلفا من قبل فريقها الطبي.