الأميرة ليونور ووالديها يقابلان بابا الفاتيكان

الأميرة ليونور ووالديها يقابلان بابا الفاتيكان

الأميرة ليونور ووالديها يقابلان بابا الفاتيكان

الأميرة ليونور ووالديها يقابلان بابا الفاتيكان

الأميرة ليونور ووالديها يقابلان بابا الفاتيكان

الأميرة ليونور ووالديها يقابلان بابا الفاتيكان

الأميرة ليونور ووالديها يقابلان بابا الفاتيكان

الأميرة ليونور ووالديها يقابلان بابا الفاتيكان

الأميرة ليونور ووالديها يقابلان بابا الفاتيكان

الأميرة ليونور ووالديها يقابلان بابا الفاتيكان

الأميرة ليونور ووالديها يقابلان بابا الفاتيكان

الأميرة ليونور ووالديها يقابلان بابا الفاتيكان

الأميرة ليونور ووالديها يقابلان بابا الفاتيكان

الأميرة ليونور ووالديها يقابلان بابا الفاتيكان

الأميرة ليونور ووالديها يقابلان بابا الفاتيكان

الأميرة الصغيرة ليونور قابلت البابا فرانسيس بابا الفاتيكان، وذلك بصحبة والديها الأميرة مادلين وكريستوفر أونيل وجدتها الملكة سيلفيا ملكة السويد.
 
الأميرة مادلين وهي حامل في الأشهر الأخيرة في طفلها الثاني كانت تحمل ابنتها الأميرة ليونور عند وحضورها وأسرتها في ذلك اليوم لمقابلة البابا فرانسيس في مدينة الفاتيكان، وكانت الأميرة مادلين ترتدي فستانا أسودا وغطاء رأس من الحرير، وكذلك الملكة سيلفيا ملكة السويد، وهو الزي التقليدي الذي ترتديه النساء عند مقابلتهم لبابا الفاتيكان، أميرات العائلات المالكة الأخرى من المسيحين الكاثوليك يسمح لهم بارتداء ملابس مشابه ولكن باللون الأبيض، الأميرة مادلين والملكة سيلفيا مثل بقية أسرتهما ليسوا مسحيين كاثوليك.
 
الأميرة مادلين يتوقع أن تلد طفلها الثاني في شهر يونيو هذا العام وهو نفس الشهر الذي سيقام فيه حفل زفاف شقيقها الأمير كارل فيليب وتحديدا في يوم 13 يونيو.
 
الأميرة ليونور وأسرتها كانوا قد وصولوا إلى مدينة الفاتيكان في يوم 26 إبريل وهناك تسلمت الملكة سيلفيا جائزة " European Humanitate" وهي جائزة تقديرية للأعمال الخيرية والجهود الإنسانية.