الملكة إليزابيث خارج قائمة أثرياء لندن لصالح أمل كلوني وسلمى حايك

الملكة إليزابيث

الملكة إليزابيث

أمل وجورج من أغنى أثرياء لندن

أمل وجورج من أغنى أثرياء لندن

خرجت الملكة إليزابيث للمرة الأولى في تاريخها من قائمة "تايمز ريتش" لأكثر 300 من المقيمين فى لندن ثراءً، بعدما تضاعفت ثروات بقية العائلات، وانضمت بدلا منها المحامية اللبنانية أمل علم الدين بعد إضافة ثروة زوجها جورج كلوني لها، وكذا النجمة سلمى حايك بعد إضافة ثروات زوجها الملياردير الفرنسىفرنسواهنريبينو.
 
يذكر أن الملكة تواجدت فى القائمة منذ إصدارها قبل 26 عاما، واحتلت هذه المرة المركز 302، رغم أن أرباحها هذا العام زادت بما يقدر بعشرة ملايين جنيه استرليني، الا أن ثروتها الأجمالية باتت أقل بكثير من 300 شخص آخر ضمتهم القائمة السنوية وكان اقلهم ثراء يملك 340 مليون إسترليني، مع الوضع فى الإعتبار أنه لم تحسب قيمة مجموعتها الملكية من المجوهرات ولا مقتنياتها التي لا تقدر بثمن من اللوحات الفنية والمقتنيات الفاخرة التي تضم سبعة آلاف لوحة منها أعمال لرمبرانت ومونيه، وأكثر من 40 ألف عمل فني، و150 ألف كتاب نادر.
 
وقد احتل صدارة القائمة لهذا العام لينبلا فاتنيك رجل الأعمال المتخصص في عالم النفط والإعلام بثروة تجاوزت 13 مليار استرلينى، ومالك نادي تشيلسي والمفاجأة في بلوغ ثروة عائلة النجمة سلمى حايك أكثر من 2.6 مليار استرليني.