الأميرة شارلين في مباراة للركبي للأطفال الصغار

الأميرة شارلين

الأميرة شارلين

الأميرة شارلين في مباراة للركبي للأطفال الصغار

الأميرة شارلين في مباراة للركبي للأطفال الصغار

الأميرة شارلين في مباراة للركبي للأطفال الصغار

الأميرة شارلين في مباراة للركبي للأطفال الصغار

الأميرة شارلين في مباراة للركبي للأطفال الصغار

الأميرة شارلين في مباراة للركبي للأطفال الصغار

الأميرة شارلين في مباراة للركبي للأطفال الصغار

الأميرة شارلين في مباراة للركبي للأطفال الصغار

الأميرة شارلين في مباراة للركبي للأطفال الصغار

الأميرة شارلين في مباراة للركبي للأطفال الصغار

الأميرة شارلين في مباراة للركبي للأطفال الصغار

الأميرة شارلين في مباراة للركبي للأطفال الصغار

الأميرة شارلين

الأميرة شارلين

الأميرة شارلين

الأميرة شارلين

الأميرة شارلين في مباراة للركبي للأطفال الصغار

الأميرة شارلين في مباراة للركبي للأطفال الصغار

الأميرة شارلين

الأميرة شارلين

الأميرة شارلين

الأميرة شارلين

قابلت الأميرة شارلين أميرة موناكو مجموعة من لاعبي رياضة الركبي الصغار من دولة جنوب أفريقيا في استاد "لويس الثاني" (Louis II) في يوم السبت وضمن فعاليات بطولة الركبي الخامسة "سانت ديفوتا" (St. Devota) والمخصصة للاعبي الركبي الصغار، هذا الحدث الرياضي الهام تم إطلاقه برعاية اتحاد موناكو لرياضة الركبي (Monaco Rugby Federation) ومؤسسة الأميرة شارلين الخيرية وبالتعاون مع مؤسسة الجنوب أفريقية الخيرية "أساطير رياضة الركبي" (South African Rugby Legends Association) والتي تعرف باسم مؤسسة " SARLA".
 
ولقد شارك في بطولة الركبي الخامسة للأطفال مجموعة من الجنوب أفريقيين الفقراء والذين تم اختيارهم للمشاركة في هذه البطولة على أساس تفوقهم الرياضي، وفي أرض ملعب استاد "لويس الثاني" قابلت الأميرة شارلين-السباحة الأوليمبية السابقة ذات الأصول الجنوب أفريقية والتي أصبحت أميرة موناكو-مجموعة من لاعبي الركبي الصغار الجنوب أفريقيين والذي استقبلوها بالأحضان والقبلات.
 
كما شوهدت الأميرة شارلين وهي تحمل كلبها الصغير بين ذراعيها في معظم الوقت، ولقد شوهد معها هذا الكلب اللطيف في وقت في نفس اليوم (السبت) وخلال حفل غداء خاص أقيم في القصر حضره الأمير ألبرت أمير موناكو وزوجته الأميرة شارلين ولاعب التنس الشهير روجر فيدرير (Roger Federer) وزوجته ميركا فيدرير (Mirka Federer).