أطفال لاجئون يشدون شعر الأميرة ماري

أطفال لاجئون يشدون شعر الأميرة ماري

أطفال لاجئون يشدون شعر الأميرة ماري

أطفال لاجئون يشدون شعر الأميرة ماري

أطفال لاجئون يشدون شعر الأميرة ماري

أطفال لاجئون يشدون شعر الأميرة ماري

أطفال لاجئون يشدون شعر الأميرة ماري

أطفال لاجئون يشدون شعر الأميرة ماري

أطفال لاجئون يشدون شعر الأميرة ماري

أطفال لاجئون يشدون شعر الأميرة ماري

أطفال لاجئون يشدون شعر الأميرة ماري

أطفال لاجئون يشدون شعر الأميرة ماري

أطفال لاجئون يشدون شعر الأميرة ماري

أطفال لاجئون يشدون شعر الأميرة ماري

أطفال لاجئون يشدون شعر الأميرة ماري

أطفال لاجئون يشدون شعر الأميرة ماري

أطفال لاجئون يشدون شعر الأميرة ماري

الأميرة ماري Mary (زوجة ولي عهد الدنمارك الأمير فريدريك) حاليا في زيارة رسمية لأثيوبيا تستغرق 3 أيام، وظهرت الصور الأولى للأميرة ماري أثناء زيارتها معسكر اللاجئين في "تيركيدي" Tierkidi وهو المعسكر الذي نزح إليه الآلاف هربا من الحرب الدائرة في جنوب السودان.
 
الأطفال الصغار في المعسكر رحبوا بالأميرة ماري وقدموا لها الهدايا منزلية الصنع. وخلال الزيارة قامت الأميرة ماري بافتتاح مركز تدريبي اللاجئين وقامت بزراعة شجرة وإلقاء كلمة بمناسبة هذه الحدث المهم.
 
المركز تم إنشاؤه بناء على طلب اللاجئين، وهو يقدم دورات تدريبية في عدد من المجالات المتنوعة ومنها بناء وتركيب المنشآت الخاصة بتوصيل الكهرباء electrical installation، عدد من الدورات التدريبية الخاصة بالأعمال الصغيرة وإدارة الأعمال وهي موجهة بشكل خاص للنساء حتى يصبحن أكثر استقلالية.
 
خلال زيارة الأميرة ماري للمعسكر قامت بمقابلة الكثير من الأطفال اللاجئين الذين سلموا عليها واحتضنوها ومنهم من أمسك بشعرها في مشهد طريف، وبدت الأميرة سعيدة للغاية عندما قام فتى صغير يدعى "سون" Son وفتاة تدعى "ياهالي" Yahale هدايا منزلية الصنع.
 
زيارة الأميرة ماري لمعسكر "تيركيدي" سبقتها زيارة للأميرة آن (وهي رئيسة مؤسسة "أنقذوا الأطفال الخيرية " Save the Children") حيث ذهبت الأميرة آن إلى المعسكر في 30 سبتمبر العام الماضي وكان هذا جزءاً من زيارتها الرسمية لأثيوبيا.
 
الأميرة ماري Marie وهي زوجة الأمير يواكيم وهو شقيق ولي عهد الدنمارك أيضا قامت بزيارة أثيوبيا سابقاً، وكان هذا في يناير العام الماضي بصفتها الراعية الرسمية لمؤسسة DanChurchAid الخيرية.