الأمير ألبرت سيكتب الأفلام الملكية بنفسه!!

 الأمير البرت

الأمير البرت

 الأمير البرت

الأمير البرت

 الأمير البرت

الأمير البرت

بعد البيان الملكي لعائلة موناكو لرفض فيلم نيكول كيدمان الشهير "أميرة موناكو" الذي جسد قصة حياة الأميرة الممثلة غريس كيلي، ظن البعض أن الأمير ألبرت سيرفض دعم أي عروض لتقديم  السيرة الذاتية لعائلته عبر الشاشة الكبيرة، ولكن هذا غير صحيح "فكل ما تغير" هو أنه قرر أن يكتب الأفلام بنفسه.
 
الأمير بدأ بالفعل كتابة فيلم عن قصة فريق هوكى الجليد الملكي، وكيف تطور عبر العصور بدءاً من ظهور الفكرة على يد والده الأمير رينيه وتطورها عبر دعمه لها، واختار مخرج الفيلم بنفسه، وشارك لساعات فى سوق مهرجان برلين المقام حاليا للبحث عن شركات انتاج والإستفادة بنصائح المنتجين وخبراء التسويق.
 
يذكر أن العائلة تربطها علاقة وثيقة بالفن السابع خصوصاً وأن والدة الأمير البرت تعد الأميرة الوحيدة الحائزة على جائزة الأوسكار، وقد تحمس البرت لانتاج فيلم عن قصة حياتها من بطولة نيكول كيدمان ومنحها حق التصوير داخل مقار ملكية، وأعطاها نسخ طبق الأصل من مجوهرات والدته ولكنه فى النهاية تبرأ من الفيلم وأكد أن أحداثه غير دقيقة ومحرفة وبعضها من نسج الخيال، ورفض حضور العرض الخاص له.