كيت ميدلتون تمنح سير بن أينسلي لمستها الخاصة

كيت ميدلتون تمنح سير بن أينسلي لمستها الخاصة

كيت ميدلتون تمنح سير بن أينسلي لمستها الخاصة

كيت ميدلتون تمنح سير بن أينسلي لمستها الخاصة

كيت ميدلتون تمنح سير بن أينسلي لمستها الخاصة

كيت ميدلتون تمنح سير بن أينسلي لمستها الخاصة

كيت ميدلتون تمنح سير بن أينسلي لمستها الخاصة

كيت ميدلتون تمنح سير بن أينسلي لمستها الخاصة

كيت ميدلتون تمنح سير بن أينسلي لمستها الخاصة

ستقوم كيت ميدلتون دوقة كمبردج، بزيارة رسمية لمدينة بورتسموث في يوم 12 فبراير لحضور مناسبتين رسميتين في المدينة، وذلك بعد عودتها من الإجازة التي تقضيها حاليا في منزل أسرتها في جزيرة ميستيك Mustique.
 
في المناسبة الرسمية الأولى في مدينة بورتسموث ستقوم كيت بالانضمام إلى سير بن أنسلي في زيارة إلى موقع "مؤسسة بن أنسلي لسباق القوارب-مشروع 1851" Ben Ainslie Racing and the 1851 Trust headquarters، حيث ستشاهد مشروعا فنيا خاصا بالمؤسسة وتقابل عددا من الفنانين المحليين، وكذلك عدداً من طلبة المدارس القريبة ممن شاركوا في إعداد لوحة جدارية عملاقة. وطبقا للمصادر كيت ستقوم بإضافة لمستها الخاصة على هذا العمل الفني.
 
يذكر أن الأميرة كيت من الرعاة الملكيين لمشروع 1851 وهو يهدف إلى تشجيع جيل جديد من العاملين في مجال الإبحار وصناعة القوارب حتى تتمكن بريطانيا من الفوز بكأس أميركا America’s Cup في سباق القوارب وهو لقب لم تحققه بريطانيا وإن كانت قد اقتربت منه كثيرا في عام 1851، لذلك يحمل المشروع هذا الاسم.
 
وفي نفس اليوم ستقوم كيت بحضور حفل الاستقبال المقام في برج الشراع Spinnaker Tower بصحبة سير بن أنسلي، وهناك ستقابل عدداً من الشخصيات المحلية الهامة واثنين من خبراء تصميم القوارب من المشاركين في مشروع 1851. كيت ستشاهد بعدها مجموعة من المعروضات والأنشطة في منصة عرض البرج، والتي سيتم عرضها فيما بعد في المعرض الخاص بمشروع 1851 Trust Visitor Centre.
 
زيارة كيت ميدلتون القادمة إلى مدينة بورتسموث تأتي قبل موعد ولادة كيت بشهرين والذي سيكون في شهر أبريل، وكانت كيت قد تحدثت عن حملها الثاني في زيارة رسمية لكنسينجتون في شهر يناير وقالت: "إنه يتحرك طوال الوقت، حتى أنني أشعر به وهو-تعني الجنين-يركل الآن".
 
كيت حاليا تقضي أجازه في ميستيك Mustique بصحبة الأمير وليام والأمير جورج بالإضافة إلى والديها مايكل وكارول ميدلتون وشقيقها جيمس وشقيقتها بيبا.