أول مهمة دولية للأميرة الصغيرة إستل في وادي السيليكون

الأميرة السويدية الصغيرة إستل

الأميرة السويدية الصغيرة إستل

الأميرة السويدية الصغيرة إستل

الأميرة السويدية الصغيرة إستل

باتت الأميرة السويدية الصغيرة إستل على موعد مع مهمتها الملكية الدولية الأولى، بعدما وافقت والدتها ولية العهد فيكتوريا على اصطحابها ضمن الوفد الرسمى المشارك في زيارة الولايات المتحدة الأميركية، وستبدا المهمة الأولى بتفقد وادي السيليكون بكاليفورنيا غدا الأربعاء لتصبح إستل أصغر أميرة تتفقد المكان فى مهمة رسمية.
 
يذكر أن استل تزور الولايات المتحدة الأميركية للمرة الثانية فى حياتها، وكان من المقرر ان يكون باستقبالها إبنة خالتها ليونور، ولكن انتقال الأخيرة للحياة بصورة دائمة في أوروبا وفاءاً لعهد الملك ببقاء احفاده داخل القصر في السويد للحفاظ على ألقابهن الملكية حال دون ذلك.