هل يخضع الملك فيليبي لذوق الملكة ليتيسيا؟

الملك يستلهم لون الكرافت من اطلالات الملكة

الملك يستلهم لون الكرافت من اطلالات الملكة

الملكة سيدة القصر

الملكة سيدة القصر

الملك يستلهم لون الكرافت من اطلالات الملكة

الملك يستلهم لون الكرافت من اطلالات الملكة

الملك والملكة أثناء الاستقبال الرسمى

الملك والملكة أثناء الاستقبال الرسمى

الملك والملكة أثناء استقبال رئيس هندوراس

الملك والملكة أثناء استقبال رئيس هندوراس

هي: عمرو رضا
 
لا زال فيليبي ملكاً تحت الاختبار في عيون وسائل الإعلام الإسبانية، التي بدأت فى رصد كل تغير صغير أو كبير فى حياته بعدما تولى مقاليد العرش خلفا لوالده الملك الأسطوري خوان كارلوس، والمثير أن هناك إجماعاً حتى الآن على أن الملكة الجديدة ليتيسيا "هى المهيمنة" على ملك البلاد .. ودليلهم على هذا هو اختياراته الجديدة للون بطة العنق الكرافات!!
 
العيون الواسعة التي تراقب الملك فيليبي لاحظت أنه بدأ تغيير ألوان الكرافات، لتبدو مناسبة لإطلالة الملكة، حتى وإن كانت لا تناسبه شخصيا، وظهر الملك فى أكثر من مناسبة بلون كرافات من نفس درجة لون سترة الملكة أو فستانها، وكان الدليل الأبرز أثناء استقباله للرئيس الهندوراسي هيرنانديز، فقد غير الملك الكرافات الفضي الرسمي المفضل لديه،  بواحد باللون البنفسجى بنفس درجة لون الفستان الذي ارتدته الملكة ليتيسيا.
 
 وكانت هذه هى المرة الثانية خلال أسبوع واحد فقد سابقتها واقعة مشابهة أثناء الزيارة الملكية لجامعة كاستيلا، كما ظهر فيليبي بهذا اللون المفضل للملكة أثناء تواجده باجتماعات الأمم المتحدة.
 
هل هي مصادفة... أم أن الاعلام الإسباني على حق في تقديره أن الملكة ليتيسيا باتت "سيدة القصر" والمتحكمة تماما فى ذوق الملك؟