الأميرة ميت ماريت تروج لشراء المنتجات المستعملة

تسعى الأميرة النرويجية ميت ماريت للعمل على نشر إعادة تدوير المنتجات وتدعم بقوة الكثير من الجهود الرامية لجعل المزيد من الناس يشترون الأشياء المستعمل, وخلال عطلة نهاية الأسبوع حضرت الأميرة مهرجان إعادة التدوير الكبير في بلدة بيرغن النرويجية.
 
وقد قامت الأميرة بالتبرع للمهرجان ببعض ملابسها الخاصة للبيع في المزاد العلني بين الأشياء الأخرى، وتبرعت ماريت بفستان رائع من تصميم المصمم الشهير برادا والذي يمكن شراؤه من خلال مزاد عبر الإنترنت.
 
يذكر أن مهرجان بيرغن قد تم تنظيمه بواسطة مجموعات تعمل لخلق بيئة أفضل من خلال إعادة التدوير.
 
وتبرعت ميتي بالكثير من الملابس والإكسسوارت الجميلة للمهرجان، وبيعت معظمها على حالتها، والبعض الآخر تم إعادة تصميمه ثانية بواسطة المصممة النرويجية جيني سكافلن.