الملكة ماكسيما تختفي عن الأنظار اليوم بسبب كأس العالم

 ماكسيما

ماكسيما

 ماكسيما

ماكسيما

العائلة ستفترق اليوم.

العائلة ستفترق اليوم.

هي: عمرو رضا
 
حدث ما لم تتمناه ملكة هولندا الجميلة ماكسيما، وبات حتميا اليوم أن يفوز منتخبها الوطني على منتخب بلادها الأصلي الأرجنتين، في اللقاء المرتقب مساء اليوم، وحرصا على مشاعر شعبها المتحمس لفريق الطاحونات الهولندية، ورفقا بعائلتها المجنونة بعشق منتخب التانغو... قررت الملكة الاختفاء تماما طوال اليوم، وأعلنت مقدما أنها لن تعلق نتيجة المباراة الحاسمة.
 
ماكسيما عاشقة الرياضة وابنة وزير الزراعة الأرجنتينى الأسبق، وزوجة ملك هولندا الحالي، كانت تعتزم العودة للبرازيل لمشاهدة مباريات كأس العالم، ولكنها تراجعت عن الفكرة بعدما ألمح المستشارون إلى احتمال حدوث المواجهة المرتقبة، والتي قد تسبب حرجا شديدا لها بين الشعب الهولندي حتى وإن شجعت الطواحين، ولهذا قررت الإختفاء تماما، ولم يعرف بعد ما إذا كان الملك المتعصب للمنتخب البرتقالي سيشاهد المباراة برفقة زوجته التي لا تخفي حماسها لفريه التانجو، أم ستختفي عن أن انظاره هو الآخر؟