كيت ميدلتون... إلى متى ستكتم سر حملها؟

كيت تقص الشريط

كيت تقص الشريط

كيت تقص الشريط

كيت تقص الشريط

 زيارة كيت الأولى لباريس

زيارة كيت الأولى لباريس

 ثلاثى شباب العائلة الملكية

ثلاثى شباب العائلة الملكية

 ثلاثى شباب العائلة الملكية

ثلاثى شباب العائلة الملكية

هي: عمرو رضا
 
باريس تعشق الجميلات وتتحسس كثيرا من دلال الأميرات خصوصاً من البلاط الانكليزي، فعاصمة النور مغرمة بالفوضى المبدعة، وبنات الانكليز أسيرات الانضباط، ولهذا مرت الزيارة الأولى لدوقة كمبريدج بمناسبة إحياء يوم النصر والذكرى الـ70 لحرب النورماندي من دون الصخب المنتظر، ولكن يبدو أن رحلتها القادمة المعلقة بتأكيد أو نفي نبأ حملها، ستحفل بالكثير من العجائب والغرائب فى باريس.
 
الدوقة الشابة أصرت بالأمس على المشاركة في إطلاق فعاليات النسخة الأولى بعد المائة من دورة فرنسا الدولية للدراجات الهوائية "تور دو فرانس"  بصحبة زوجها الأمير ويليام والأمير هاري، ووعدت ان يحضر الأمير جورج معها حفل الختام في باريس في 27 يوليو الجاري رغم أنه مهتم أكثر بالطائرات حسب تصريحات كيت للمشاركين.
 
يشار الى أن السباق الفرنسي الدولى يعود لانكلترا للمرة الأولى منذ عام 2007، وقد أطلق بالأمس بمشاركة 198 متسابقا من 22 فريقا في مدينة ليدز غرب يوركشير في إنكلترا، وهي المرحلة الأولى بين 21 مرحلة، ثلاث مراحل بريطانية هي ليدز في هاروغيت أمس السبت، ومن ثم يورك في شيفيلد اليوم الأحد، ولندن غدا الاثنين، على أن تنتقل بعدها إلى بلجيكا وإسبانيا ثم فرنسا بدءا من الثلثاء المقبل، لتختتم الدورة في باريس في 27 يوليو.
 
الدوقة البالغة من العمر 32 عاما ارتدت أثناء الاحتفال معطفا أخضر مفعما بالحياة، والشائعات التي لا تنتهى عن حملها فى طفلها الثاني. وزاد من قوة التكهنات وجهها المنتفخ، ورفضها تماما خوض تجربة قيادة الدراجات وهو ما يشير إلى خوفها على الحمل فى الأشهر الأولى، وقد سبق أن ترددت أنباء تؤكد رغبة وليام في الحصول على طفل ثان فى أقرب وقت، وقبل مطلع العام الجديد.
 
هل ستذهب كيت لرحلة العجائب في باريس مع جورج؟ أم تنتظر في عاصمة الضباب للحفاظ على حملها؟ موعدنا في 27 يوليو الاجابة هناك.