دوقة كامبريدج وابنها على خطى ديانا

كيت وجورج

كيت وجورج

كيت وجورج

كيت وجورج

جورج

جورج

جورج

جورج

جورج

جورج

جورج

جورج

جورج

جورج

شارك الأمير البريطاني الصغير الأمير جورج ابن الأمير وليام وزوجته الدوقة كاثرين، البالغ من العمر ثمانية أشهر فقط، في اللعب الجماعي مع الأطفال خلال زيارتهم إلى الجمعية الملكية بنيوزيلندا بلانكت في ويلينغتون.
 
وشارك الأمير جورج في خطواته الأولى بالزحف واللعب حيث إنضم إلى 10 من الأطفال الآخرين، وقد تم تنظيم هذه اللعبة الجماعية من قبل جمعية بلانكيت التي توفر خدمات الدعم الأبوية للأطفال المرضى. 
 
وتألقت دوقة كامبريدج بفستان رائع من Tory Burch وهي تحمل الأمير جورج على رجليها أثناء تجاذبها أطراف الحديث مع الآباء الأخرين، أما الأمير جورج فكان يرتدي سروالاً أنيقاً ًمصمماً من قبل المصممة البريطانية راشيل رايلي وقميصاً أبيض وحذاءً ناعماً بالأزرق أيضا.
 
يشار إلى أن كيت ميدلتون تسير بذلك على خطى أميرة القلوب الراحلة ديانا والدة زوجها الأمير وليام، والتي كانت تهتم أيضا بالمرضى وتزورهم باستمرار.