قصر موناكو يكتسي بالأزرق لأسباب إنسانية

 الأمير ألبرت والأميرة شارلين

الأمير ألبرت والأميرة شارلين

قصر موناكو يكتسى بالأزرق لأسباب إنسانية

قصر موناكو يكتسى بالأزرق لأسباب إنسانية

قصر موناكو يكتسى بالأزرق لأسباب إنسانية

قصر موناكو يكتسى بالأزرق لأسباب إنسانية

قصر موناكو يكتسى بالأزرق لأسباب إنسانية

قصر موناكو يكتسى بالأزرق لأسباب إنسانية

قصر موناكو يكتسى بالأزرق لأسباب إنسانية

قصر موناكو يكتسى بالأزرق لأسباب إنسانية

 الأمير ألبرت والأميرة شارلين

الأمير ألبرت والأميرة شارلين

 الأمير ألبرت والأميرة شارلين

الأمير ألبرت والأميرة شارلين

 الأمير ألبرت والأميرة شارلين

الأمير ألبرت والأميرة شارلين

 الأمير ألبرت والأميرة شارلين

الأمير ألبرت والأميرة شارلين

إعداد: عمرو رضا
 
"إضغط على الزر"... شعار الحملة العالمية للتوعية بمرض التوحد نجح في الوصول لأجمل مكان في العالم، بعدما تحمس الأمير ألبرت أمير موناكو بلمشاركة بنفسه مع زوجته الأميرة شارلين، وأحاطا القصر الملكي كله بالألوان الزرقاء تعاطفا مع المصابين بالمرض.
 
وقفة الأمير ألبرت جاءت تلبية لمبادرة الأمم المتحدة "الإنارة الزرقاء" Light It Up Blue، لتسليط الضوء على الحاجة إلى تحسين حياة الأطفال والبالغين الذين يعانون من هذا المرض بمشاركة أعضاء منظمة التوحد Autism Speaks، بما يكفل لهم التنعم بحياة كريمة. وأشار الأمير الى أن وقفته ليست تعاطفا مع هؤلاء المرضى فقط وانما دعوة للجميع لمحاولة فهم طبيعة هذا المرض والعمل على إيجاد خطط حقيقية لتسهيل اندماج المرضى في مجتمعاتهم.